]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الحب لا يحمي الأغبياء

بواسطة: م. حنين العمر  |  بتاريخ: 2013-04-15 ، الوقت: 19:29:36
  • تقييم المقالة:

تلاعبَ بها..
كتبَها في مذكراته جملةً اعتراضية...
قال لها..:
ياحلوتي ..
لا يستحقُ الغباءُ حتى الإحسان..
وكما القانون لا يحمي المغفلين..
كذلك للحبِّ قانونٌ لا يحمي فيه السُذَّج الأغبياء ...
*م, حنين العمر*


https://www.facebook.com/HaneenAlqalmWalkalimaat


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • م. حنين العمر | 2013-05-26
    كثرٌ هم من يتلاعبون بمشاعرنا د/ وحيد..ويتهمون العاشقة المخلصة الوفية بالغباء..ويطعنون بها ويرمون بها عند أول عيون براقة خادعة تقع أعينهم عليها..سبحان الله هذه طبيعة الرجال..ولكن لا ألومهم فغباؤنا نحن الفتيات في العطاء يستحق هكذا نهاية..دائمًا ..فقانون الحب لا يحمي الساذجات الغبيات ولوكانت تهمهم العطاء والحب والوفاء..
    شكرًا لمرورك دومًا ..أستاذي الفاضل والأخ المحترم ..دكتور وحيد..ولك مني كل الشكر والاعتراف بدعمك لقلمي بخطاه..المتواضعة..
    واي كاتبٍ بعلو قدرك ينظر بكل تواضع ويساند هاوية قلم وكلمات..تكتبها باحساس خجول ..
    شكرا وكل الشكر لمرورك العطر الذي يسعدني دومًا..مرور برَّاق من كاتبٍ كبير وأستاذٍ فاضل ..تحياتي لاسمك وحرفك الراقي  دومًا..
  • د. وحيد الفخرانى | 2013-04-17
    أى رجل أحمق هذا ، الذى ينطق بتلك الكلمات . . وأى عاشق محب ذلك الذى يدعو محبوبته بالساذجة الغبية . . ومن قال أن للحب قانون يحمى من الرجال أولئك الحمقى والجبناء ، أو للحب قانون يطيح بقلوب المحبين المخلصين الأوفياء ، فى غياهب الذل والخضوع والإنكسار . . . إن كان للحب قانون بهذ الشكل عند مثل هذا الأحمق الجبان . . فبئس القانون هو ، وبئس الرجل الجبان هو ، ونعم المحبة العاشقة هى ، حتى وإن جار عليها أحد الحمقى أو الجبناء .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق