]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الشماتة

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-04-11 ، الوقت: 11:28:28
  • تقييم المقالة:

 

في كثير من الأوقات يحتل قلبك بكاء عنيف....هذا البكاء لا تعرف عنه شيئاً سوى أنه جاء بعد عذاب مضني أراد أن يقتلك ببطء...يا أيتها العدالة و يا رحمة الخالق التي تتنزل في أقسى ساعات الاحتراق أعرف كل تفاصيل القضية إلى درجة الموت....ما أسهل أن تتألم لوحدك و لو كان هذا الألم ناتجاً عن أسوء مرض على وجه الأرض و ما أسوء أن يستمتع الآخرون بعذابك.....هذه الصفة اللعينة لا تحتمل بأي شكل من الأشكال و لا تغتفر.....


من تأليفي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق