]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

خصوصية مستخدمي الفايسبوك

بواسطة: Mohamed Tablit  |  بتاريخ: 2013-04-11 ، الوقت: 10:54:59
  • تقييم المقالة:

 

 

خصوصية مستخدمي الفايسبوك

 

 

 

 

 

 

 

 

 

     ـ "أكون أو لا أكون" ، مقولة اتخذها شباب اليوم سبيلا لهم

للوصول إلى مبتغياتهم و أهدافهم و إثبات جدارتهم على الساحة

 

 

الوطنية و الدولية ، فما كان منهـــم إلا أن اتـــخذوا من مواقـــع

التواصل الإجتماعي و على رأسها الفايسبوك مصدرا لاكتساب

المعارف و إقامة العلاقات الإجتماعية . و لكن ، هل يـــــــدرك

هؤلاء حجم المخاطر التي تحدق بهم نتيجة الثقة العمياء التـــــي

وضعوها في مصداقية هذه المواقع و خصوصا الفايسبـــــوك ؟

 

 

     ـ رغم أن موقع الفايسبوك يعتبر أهم المواقع الإجتماعية نظرا للإمتيازات التي يمنحها لمستخدميه ، إلا أنه كسائر الإبتكارات لا يخلو من العيوب ، فقد تعرض الموقع إلى انتقادات لاذعة فيما يخص توفير الحمايــــــــة

لقاعدة بيانات مستخدميه . ففي أكتوبر من عام 2005 قامت جامعة نيو مكسكو بحظر الدخول إلى الموقع مــن

أجهزة الكمبيوتر و الشبكات الخاصة بالحرم الجامعي مشيرة إلى أن السبب وراء ذلك يكمن في انتهاك سياسـة

الإستخدام المقبول للإنترنت علاوة على أن الموقع يفرض استخدام وثائق التفويض الخاصة بالجامعة فــــــــي

أنشطة لا تتعلق بالجامعة . و في سياق آخر ، تمكنت طالبان من معهد ماساتشوسنس للتكنولوجيا من تنزيل مـا

يزيد عن 70.000 ملف شخصي من الفايسبوك من أربعة كليات مختلفة أدت إلى تدهور الثقة التي وضعهـــا

المستخدمون في الموقع خاصة فيما يتعلق بالإتفاقية التي تنص على التزامه بالسرية و حفاظه على خصوصية

متعامليه .

من جهة أخرى ، أثيرت بعض المخاوف بشأن صعوبة حذف المعلومات التي يدخلها المستخدمون في الموقـع

حيث أنها ستظل محفوظة في وحدات الخدمة الخاصة به مما أدى إلى تحفظ الراغبين في حذف حساباتهـــــــم

الشخصية بصورة دائمة . هذا و قد أصبح موقع الفايسبوك مرتعا لجماعات المافيا الذين يهدفون إلى سلــــــب

الملفات الشخصية للمستخدمين بغية اكتساب الأموال بطريقة أو بخرى و أيضا بهدف تشويه سمعة بعـــــــض

الشخصيات أو الجماعات ، و قد تعرض الفايسبوك إزاء هذا لعدة دعاوي قضائية من شركات و مواقــــــــــع

و شخصيات مختلفة أهمها من : شركة كونكت يو و موقع ستودي في زد اللاعب أليسندرو ديل بيــــــــــــرو.

 

     ـ و عليه ، فعلى كافة مستخدمي الأنترنت توخي الحذر عند استخدام الفايسبوك و ما شابهه من مواقـــــــع

التواصل الإجتماعي حفاظا على الخصوصية و تجنبا لأي انتهاك لا يحمد عقباه .

                                

 

  شكرا للأخ نجم الدين عفون للسياغة الجيدة للموضوع

و شكراا سلام


ويكيبيديا و المنتديات 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق