]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اللعــــــــــب بالنــــــــار !..!!!!!!!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-04-09 ، الوقت: 07:33:00
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

اللعب  بالنــار             !.!!!!!!

يا شارداً من ويلات الود إلى أين تهرب ..

وقد كنت تظن أن الحب مزحاً  يداك به تلعب ..

وتلك شعلة من نار تحرق قلب الذي بها يلعب ..

ولا عاقل يرمي بقلبه في حفرة بها النار تلهب ..

وغيرك في الماضي قد اكتوى وما زال من الماضي يهـرب  ..

هي زهرة خادعـة كم في أعماقها يختفي عقرب ..

وعجباَ من عاشق يتهرب وهو ما زال فوق فرس الحب يركب  ..

ومهما طال بعدا من الهوى فإن نار الهوى إلى قلبه أقرب ..

ومهما تناسى واحتمى فذاك سوار حول عنقه يحجـب ..  

يرجو الخلاص ولا خلاص لمن نال الهوى متمازحاً يتلاعب ..

 وشكيمة الأقدار تحكم وحكمها للقلب أمر بالهوى يستوجب ..

ــــــــــــــــــــــ

 الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد  أحمد


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق