]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التعليم العالي الواقع والطموح

بواسطة: نوري حسين نور الهاشمي  |  بتاريخ: 2011-09-20 ، الوقت: 21:08:40
  • تقييم المقالة:

 

التعليم العالي الواقع والطموح أ.د.نوري حسين نور الهاشمي  

لا شك إن التعليم العالي يمثل الحجر الأساس في تقدم ورقي الأمم, فالتعليم العالي القناة التي ترفد كل المؤسسات العامة والخاصة بالكوادر المتخصصة التي تلعب دورا مهما في نجاح هذه المؤسسات وبالتالي نجاح المسيرة التنموية في مختلف المجالات ومختلف مرافق الدولة,  من هذا المنطلق بدأ الخط البياني الذي يشير إلى مدى الإهتمام بالتعليم العالي في العراق بالتصاعد بعد سقوط النظام السابق حيث كان التعليم العالي في العراق قد شهد تراجعا كبيرا وكان من نتائج هذا التراجع إن العراق فقد المئات من الأساتذة أما عن طريق هجرة العقول إلى خارج العراق أو عن طريق توجيه هذه العقول إلى الإنشغال بالمسائل الحياتية اليومية والضائقة الإقتصادية التي كان يعاني منها الإستاذ الجامعي مما جعلته يبحث عن مصادر رزق أخرى في سبيل سد النقص الإقتصادي وتلبية متطلبات الحياة اليومية...وكثيرا ما كنا نرى في زمن النظام السابق إن الإستاذ الجامعي قد تحول إلى سائق تاكسي نتيجة الفاقة إقتصادية التي يمر بها أو نرى الإستاذ الجامعي قد توجه إلى إمتهان المضاربات التجارية و الدلالية لتغطية حاجته اليومية كل ذلك يتذكره الإساتذة في الجامعات العراقية الذين فضلوا البقاء لسبب أو لأخر والتأقلم مع ظروف الحياة الصعبة التي كان يمر بها جميع أبناء الشعب العراقي تحت ظل حكم دكتاتوري أرعن أدخل البلد في نفق مظلم لا يزال العراق يعاني منه إلى يومنا هذا رغم مرور ما يقارب الثمان سنوات على سقوط الطاغية الأرعن وإنحسار لدرجة ما تأثير أزلام ذلك الطاغية في جميع مرفقات الدولة العراقية...

 

لقد التفتت الحكومات التي تعاقبت على حكم العراق بعد سقوط الطاغية إلى أهمية التعليم العالي في مرحلة البناء ولذلك تم الإهتمام بهذا الجانب بصورة تدريجية في البداية ولكن بعد ذلك وحصرا خلال السنوات الست الماضية كان هناك إهتماما كبيرا بقطاع التعليم العالي حيث تم تشريع قانون الخدمة الجامعية في البرلمان العراقي الذي نقل الإستاذ الجامعي نقله إقتصادية كبيرة يشهد لها الجميع ورغم وجود بعض الثغرات في ذلك القانون والتي إنتبه لها الأخوة المشرعين حيث تم معالجة هذه الثغرات في التعديلات التي تم قراتها في البرلمان لتعديل قانون الخدمة الجامعية وهي بصدد الإقرار...بعد هذا التحسن الكبير في الوضع الإقتصادي للإستاذ الجامعي توجه إهتمام الإستاذ الجامعي من جديد نحو تطوير واقع التعليم العالي في العراق كلا حسب موقعة, وانا سوف لا أستعرض التطور الكبير لقطاع التعليم العالي في العراق لعدم توفر الإحصاءيات الدقيقة تحت يدي ولكي لا يكون كلامي مجرد كلام صحفي لا يستند إلى الواقع,  كما إنني سوف لا أتطرق إلى ما شهدته جامعة البصرة من تطور لإن هناك من هم أحق مني في الكلام عن هذا التطور في الجامعة كما إني سوف لا أتطرق عن ما شهدته كلية التربية في هذا المجال لإن عمادة الكلية هي الأحق مني في إبراز هذا الجانب على صعيد ما شهدته مختلف أقسام الكلية من حالة نهوض وتطور في السنوات القليلة الماضية.  لكني كرئيس قسم الفيزياء في كلية التربية لي كل الحق لإبراز ما شهده القسم من تطور نتيجة للدعم الكبير الذي يتلاقاه من عمادة الكلية ورئاسة الجامعة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي ويحق لنا بعد هذه المسيرة الموفقة ولإخوتي من تدريسي القسم الحق عليً إبراز ما تم إنجازه في قسم الفيزياء.

 

يعتبر قسم الفيزياء في كلية التربية من أقسام الفيزياء المتميزة في العراق فهو يضم عدد كبير من حملة لقب أستاذ وإستاذ مساعد مما جعل القسم البوابة التي يرفد منها الكثير من الجامعات كوادر تدريسية من حملة درجة الدكتوراه والماجستير ولعلنا نفتخر كثير حينما نجد ما يقارب نصف تدريسي قسم الفيزياء في كلية العلوم أشرف عليهم أساتذة من قسمنا, كما إن اكثر من نصف أعضاء أقسام الفيزياء في جامعتي ذي قار و ميسان هم من خريجي قسم الفيزياء كلية التربية في جامعة البصرة,  كذلك نود هنا أن نشير إن هناك أكثر من تدريسي في جامعة كربلاء هم من خريجي قسمنا, كما إن رئيس قسم الفيزياء في جامعة الكوفة قد تخرج من قسمنا وعمل فيه سابقا, واليوم يستعد القسم لإستقبال ما يقارب 7 طلاب لدرجة الدكتوراه حيث تم التنافس بين 12 طالب لشغل المقاعد ال 7 مقاعد أعلاه وما يقارب من 13 طالب لدرجة الماجستير حيث تم التنافس بين 40 طالب لشغل 13 مقعد لدرجة الماجستير, من ذلك نستدل أن هناك حركة بحثية مستمرة في القسم فهناك في القسم مجاميع بحثية متميزة خرجت العديد من الطلبة ويمكن ان نختصرها بالآتي

1)    مجموعة أبحاث الفيزياء التطبيقية يترأسها أ.د. عبد الرضا حسين صبر

2)    مجموعة أبحاث المتخصصة في المجالات الكهرومغناطيسية والهوائيات يترأسها أ.د. علي عبد الصمد

3)    مجموعة أبحاث الليزر برئاسة إ. د. جاسب عبد الحسين وأ.د. عماد الدين السعيدي

4)    مجموعة أبحاث فيزياء الحالة الصلبة يترأسها أ.د. شاكر إبراهيم عيسى

5)    مجموع بحثية متخصصة في أبحاث الإستشعار عن بعد يترأسها أ.د. قاسم عبد الرضا خزعل

6)    مجموعة أبحاث متخصص في التلوث النووي يترأسها أ. د. عيسى جاسم الخليفة.

7)    مجموعة أبحاث الطاقة الشمسية والأنواء الجوية يترأسها أ. د. نوري حسين الهاشمي

8)    مجموعة أبحاث فيزياء البلازما يترأسها أ.د. نوري حسين الهاشمي

9)    مجموعة أبحاث الأغشية الرقيقة يترأسها أ.د. خالد إبراهيم

10)  مجموعة أبحاث فيزياء البوليمرات يترأسها أ.م. وليد علي حسين 11)  مجموعة أبحاث الفيزياء النظرية وهذه المجموعة تضم عدد من الأساتذة متشعبين على مختلف الإختصاصات العملية. 12)مجموعة أبحاث البصريات اللاخطية يترأسها أ.م.د. قصي 13)مجموعة أبحاث الفيزياء الصحية تترأسها أ.م. سناء عبد الرحمن 14)مجموعة أبحاث النانوتكنولوجي تترأسها أ.د.جنان مجيد المخ

 

لقد تم نتيجة للدعم الكبير من قبل عمادة الكلية ورئاسة الجامعة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي بناء مختبرات بحثية متميزة للمجاميع المذكورة أعلاه فلدينا في قسم الفيزياء مختبر مزود بأحدث الأجهزة في مجال البحوث التطبيقية ومختبرين منفصلين لأبحاث فيزياء الليزر والبصريات اللاخطية ولدينا مختبر بحثي أخر لفيزياء البوليمرات كما لدينا مختبر بحثي في فيزياء الأغشية الدقيقة مزود بجهاز حديث جدا متخصص في الطلاء ولدينا مختبر متخصص في المسح الإشعائي وأخر في فيزياء الإستشعار عن بعد,  كما أن مختبر أبحاث الطاقة الشمسية قيد الإنجاز, كما إننا حصلنا على موافقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لفتح مركز أبحاث النانوتكنولوجي,  هناك الكثير ما لا يسع مقالا صغيرا من هذا لتغطيته وأعتذر من أخوتي في القسم أذا لم اوفق في تغطية جهد الجميع في هذا المجال.

 

على صعيد محاضرات السنة التحضيرية لكل من طلبة الدكتوراه والماجستير فقد تم تسمية مقررات تخصصية وأخرى عامة تخدم الطالب في مجال تخصصة الدقيق ويقوم بتدريس طلبة الدكتوراه من هم من حملة لقب أستاذ حصرا وفي حالة الضرورة القصوى نستعين بالتدريسين من حملة لقب أستاذ مساعد حيث يعتمد هؤلاء الأساتذة من خلال شبكة الإنترنيت على أحدث الكتب العلمية المتخصصة في المجالات البحثية المختلفة وعلى مفردات مناهج موافقة لما يدرس في أحدث الجامعات الأمريكية والأوربية واحيانا يتفق أن يدرس الطالب العراقي في قسم الفيزياء في كلية التربية نفس ما يدرسة الطالب الأمريكي في أعرق الجامعات الأمريكية وفي نفس الفصل الدراسي والمدة الزمنية المخصصة لها ويحل نفس الواجبات البيتية التي تطلب من الطلبة في الجامعات الأمريكية وقد أثبتت التجربة تفوق طلبتنا في هذا المجال رغم الظروف المختلفة كليا التي يعيشها الطرفين. 

كذلك هناك لجنة الدراسات العليا في القسم والتي ملقى على عاتقها متابعة طلبة الدراسات العليا في مرحلة البحث متابعة ميدانية إلى جانب الإستاذ المشرف, حيث يطلب من كل طالب دراسات عليا في مرحلة البحث تقديم كل شهر تقريرا أمام لجنة الدراسات العليا بشكل محاضرة مختصرة لا تزيد عن عشرة دقائق لما أنجزه الطالب خلال الشهر المنصرم وللجنة الحق بمسائلة الطالب بالتفاصيل اليومية لمرحلة البحث وإذا كانت هناك معوقات أو صعوبات وقد تم تحديد أول يوم أثنين من كل شهر لهذه المناقشة وترفع اللجنة تقريرها إلى اللجنة العلمية في القسم, بالإضافة إلى ذلك يطلب من طالب الدراسات العليا أن يقدم تقريرا مكتوبا كل ثلاث أشهر ليتم مناقشته في اللجنة العلمية, وقد حددت الثلاث أشهر الأولة لبدأ الطالب مرحلة البحث أن يشمل التقرير reviewمتكامل عن ما تم في مجال بحثة المقرر من قبل باحثين أخرين لكي يستطيع تحديد نقطة إنطلاقة الصحيحة.  وأعتقد إن هذه المتابعة التي يحظى بها طالب الدراسات العليا في قسم الفيزياء كلية التربية لا يوجد لها مثيل في بقية الجامعات, كل ذلك يأتي من حرص القسم على أن تكون مخرجاته بكفاءة عالية.  كذلك يستفد القسم من التسهيلات الممنوحة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في مجال البعثات البحثية حيث أوفد القسم طالبين إلى المملكة المتحدة في العام المنصرف لمدة 6 أشهر لمتابعة بحوثهم كما أوفد القسم أساتذتهم لمدة شهر لمتابعتهم في المملكة المتحدة وما كان هذا ليتم لولا رعاية وزارة التعليم العالي والبحث العالمي لطلبة الدراسات العليا في العراق.  كما أستفاد القسم من تسهيلات وزارة التعليم العالي والتي تخص المكتبة الإفتراضية حيث يستطيع تدريسي القسم الدخول على هذه المكتبة التي تضم دوريات مختلفة ويستطيع الإطلاع على أحدث البحوث في مجال الإختصاص وتحميلها حيث توفر هذه المكتبة فرصة الإطلاع على اخر البحوث المقبولة للنشر يوما بيوم وقبل أن تصدر الدورية نفسها وهذه فائدة كبيرة لطلبة الدراسات العليا والأساتذة الباحثين.

 

هذا على صعيد الدراسات العليا, أما على صعيد الدراسات الأولية البكالوريوس فيوجد في القسم قاعات مكيفة للدراسة وقد جهزت هذه القاعات بشاشات عرض قياس 52 عقدة ولوحات بيضاء مستعينا بشاشة العرض الموجودة في كل قاعة لتوضيح التفاصيل الدقيقة ونوجه الأخوة التدرريسين بضرورة إستخدام تقنية Power Pointالمتوفرة في برنامج ال Wordلكتابة محاضرته وعرضها على الطلبة, وقد أستجاب القسم لتوجيه وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في ضرورة تحديث المناهج الدراسية والإعتماد على أحدث الطبعات للكتب المنهجية المقررة في مراحل المختلفة وفي الدراسات العليا حيث إستطاع القسم من الحصول على نسخ الكترونية للكتب المقررة ونذكر على سبيل المثال

1)    College Physics_ 9th Edition_ 2012هذا الكتاب طبعة 2012 أي السنة القادمة ولكن أستطعنا الحصول على النسخة الألكترونية منه وهو نفس الكتاب المقرر من قبل وزارة التعليم العالي ولكن بطبعات قديمة حيث تبلغ عدد صفحات هذا الكتاب في حدود 1200 صفحة وهو مقرر لطلبة المراحل الأولى في كليات التربية والعلوم والهندسة والطب في العراق ويسعدنا أن نرسل النسخة المتوفرة لدينا عبر البريد الألكتروني لأي للجامعات العراقية لمن يطلبها منا.

2)    Electricity and Magnetism An Introduction By A.S.Ramsy

3)     Foundation of Quantum Physics By C.E. Burkhardt

4)    Introduction to Solid State Physics, 7th Edition by C.Kittle

5)    Introduction to Heat Transfer_ 6Ed by F.P.incropera

6)    Statistical Structure of Quantum Theory_2001by A.S holevo

هذه بعض النماذج ولكن يتوفر بين أيدينا لحد الآن ما يقارب 20 كتاب من الطبعات الحديثة والمعتمدة في التدريس في الجامعات الأمريكية.

 

أن هذا التطور الذي شهده قسم الفيزياء في كلية التربية جامعة البصرة كان تحصيل حاصل لرعاية عمادة الكلية ورئاسة الجامعة ووزارة التعليم العالي التي هيأت كل السبل لراحة الإستاذ الجامعي, فاليوم الإستاذ في قسم الفيزياء له غرفة مكيفة وهناك ثلاجة صغيرة وجهاز حاسوب والغرفة مؤثثة بأحدث الأثاث وتبذل عمادة الكلية حاليا جهودا لإيصال خدمة الإنترنيت لكل غرفة من غرف الأساتذة, كما توجد في القسم قاعة مكيفة ومؤثثة بأحدث الأثاث مخصصة للحلقات النقاشية والسيمنرات ولمناقشة رسائل الماجستير والدكتوراه, وهناك معاون عميد للشؤون الإدارية لم يرفض لنا أي طلب نطلبه حسب ما تتوفر له من إمكانيات مادية تصب في خدمة تدريسي القسم هو ومعاون العميد للشؤون العلمية يتحركون في الكلية كالدينمو لرفع مستوى الكلية علميا وإداريا تحت توجيه العميد ورعايته, كما أستطعنا من تكيف كافة مختبرات القسم وتجهيزها بثلاجات, حيث إن الكهرباء تكاد لا تنقطع عن الكلية بفضل وجود مولده تجهز كافة أقسام الكلية لتسد النقص الحاصل في الشبكة الوطنية ولتضمن إستمرارية عمل كافة المختبرات. 

كما يعمل القسم على تحقيق كافة متطلبات الجودة المقررة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي حيث إن وحدة الجودة الموجودة في الجامعة تدور كالدوامة متنقلة بين مختلف الكليات والأقسام للإطلاع على إلتزام الكليات والأقسام بمتطلبات الجودة المقررة وفق المعاير العالمية ونوجه هنا شكرنا وتقديرنا للإستاذ الدكتور نبيل العبيدي مسؤول وحدة الجودة في الجامعة للجهود التي يبذلها في هذا المجال.

السؤال الآن هل هذا الواقع المتميز يلبي طموحنا بالتأكيد نحن نطمح للمزيد فالقسم بحاجة للمتطلبات التالية والتي نحن متأكدين إنها سوف تلبى من قبل وزارة التعليم العالي ولكن نحن نعرف أن وزارة التعليم العالي تتحرك ضمن حدود ميزانيتها وقد يأخذ بعص ما نطمح من تحقيقة بعض الوقت لتلبيته لذلك نضع حاجات القسم أما جميع الجهات التي ترغب في تقديم الدعم للمؤسسات التعليمية في العراق أذا كانت قادرة على تلبية حاجات القسم بصورة مستجلة نكون شاكرين لها ومن إحتياجاتنا:

1)    ترميم وتأثيث غرفة إستراحة الطالبات

2)    صبغ غرف الأساتذة في القسم و تجهيزها بسقوف ثانوية وتحسين الإضاءة فيها

3)    ربط شبكة تلفزيونية داخلية في القسم وتجهيز ساحة القسم بشاشة ليتسنى للطلبة متابعة مناقشات رسائل الماجستير والدكتوراه ومحاضرات بعض الأساتذة مباشرة.

4)    تحسين مدخل القسم ووضع سقف ثانوي في عموم القسم مع تحسين الإضاءة

5)    إعادة فتح مكتبة القسم وتجهيزها بشاشة كبيرة وتأثيثها ليتسنى للطلبة الإستفادة من أوقات فراغهم.

6)    تجهيز القسم بسيارة دفع رباعي وأخرى 18 راكب وسيارة صالون لخدمة الأساتذة والباحثين وخصوصا البحوث الميدانية.

7)    تجهيز القسم بمختبر بحثي متنقل لتلبية حاجة الباحثين الميدانية في جوانب التلوث البيئي

8)    الإستفادة من بدائل الطاقة وتجهيز سقف القسم بمنظومة من الخلايا الشمسية ليحقق القسم الإكتفاء الذاتي من ناحية الطاقة الكهربائية.

9)    أكمال بناء وتأثيث مختبر الطاقة الشمسية وتجيزة بأحدث الأجهزة.

10)  إنشاء مركز لإبحاث الفضاء والفلك 11)  إنشاء وحدة للأنواء الجوية في القسم 12)  الإسراع في فتح مركز أبحاث النانوتكنولوجي وتأثيثة وتجهيزة بأحدث الأجهزة 13)  أنشاء بناية ملحقة بقسم الفيزياء خاصة للمختبرات البحثية العاملة في القسم حيث إننا أضطررنا لتقطيع ممرات القسم وتحويلها إلى مختبرات بحثية. هناك الكثير مما نطمح أن يتحقق في القسم وندعو من خلال هذا الموقع أي جهة قادرة على تلبية أي نقطة من النقاط أعلاه وسوف نكون شاكرين لها مسبقا.   كذلك يطمح القسم لأستضافة الطلبة العرب لإكمال دراستهم العليا لنيل درجة الماجستير والدكتوراه حيث يجد القسم نفسه قادرا على أستقبال سنويا ما يقارب 5 طلبة عرب للدراسة لنيل درجة الماجستير و3 طلبة للدراسة لنيل درجة الدكتوراه في الإختصاصات المختلفة المتوفرة في القسم بالإضافة للطلبة العراقيين.   في الختام نود ان ننوه أن السبب الحقيقي الذي جعلنا نكتب إننا وجدنا أن هناك تجني كبير من قبل البعض على مسيرة التعليم العالي في العراق وإن هناك ظلم شديد لحق بوزارة التعليم العالي وتجني على الهيئات التدريسية في الجامعات العراقية رغم ما يبذلونه من جهود كبيرة في ترصين المسيرة التربوية والعلمية في العراق بصمت دون أن يسمعوا كلمة حق تنصفهم.  أن جميع أعضاء الهيئات التدريسية في العراق يمثلون الآن جنود مجهولين يعملون بصمت وجد ويواصلون الليل بالنهار من أجل رفع المستوى العلمي في العراق ويتم ذلك تحت رعاية كاملة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للتوجيهات السديدة من خلال كتبها التي تصلنا تباعا حفاظا منها على المسيرة العلمية ورصانتها وتحقيقها أعلى درجات الكفاءة والأداء.  ونحن في قسم الفيزياء كلية التربية فخورون لما تحقق ونجد كرئاسة قسم من واجبنا أن نشكر جميع أساتذة القسم لما يبذلونه من جهود ولتعاونهم الكبير في الإستجابة لمتطلبات الجودة العالية التي تفرضها وزارة التعليم العالي ونعتقد أن جميع أساتذة القسم يستحقوا تكريما ولأننا في قسم الفيزياء نمثل عائلة واحدة فقد أقترحنا كرئاسة قسم أن نقوم بخطوة نقوم من خلالها إقامة حفل صغير لتكريم رؤساء القسم السابقين وجمعنا مبلغ زهيدا من المال تبرع به أساتذة القسم جميعا لتلبية متطلبات هذا الحفل البسيط الذي لم يحدد موعده بعد وندعو أي جهة تود المشاركة أو المساهمة في هذا الحفل لتتفضل مشكوره.    ختاما نود الإشارة إلى إن كل ما ورد في هذا المقال يمثل الجانب الحقيقي والقسم على أستعداد لإستقبال أي جهة من أي مكان للتأكد من حقيقة كل فقرة أو نقطة وردت فيه.   أن قسم الفيزياء في كلية التربية جامعة البصرة يمثل صرحا علميا يعكس الجانب المضيىء لمسيرة التعليم العالي في العراق.   رئيس قسم الفيزياء كلية التربية جامعة البصرة

e-mail: nalhashmiy@yahoo.com

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق