]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

البـــــدر الأســــــــــــــود !.!!!!!!!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-04-07 ، الوقت: 10:35:47
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

البـدر الأســود !.!!

 أنظري لعينها .. فالإبداع قد تكامل جملة وتفصيلا  ..  وقد أحتضن البياض دائرة السواد ..  البياض يمثل صفحة السماء .. والسواد يمثل بدراَ في كبد السماء .. دائرة بجمالها أذهبت معاني التطرف والشؤم في معاني السواد ..  خلط من ألوان تجافت الحقائق .. وتناقض أوجد جدلاَ في المسميات .. وذاك العناق من دونه يفقد الحسن معاني الجمال .. ولو تجرد بياض العين وأنفرد لبكى المـآل من فرط البياض .. ولو طغى سواد العين وانتشر لبكى الليل من فرط السواد  .. ولو كان بدر العين أبيضاَ يشابه بدر الليالي يتوسط عتمة السواد لقيل العين فيها العيب بغشاوة البياض ..  ولكن هو السواد بعزته توسط بحر العيون لتعرف الناس قيمة السواد .. والإبداع من خالق حيث أوجد بدراَ من السواد .. عزيزة تحيطها هالة بيضاء كالصدفة تحاط لؤلؤة من الأحقاد ..   فلا يستقيم البدر بفقد المكان .. ولا يستقيم المكان بفقد الهلال .. تكاملا وتعانقا وتجملاَ فهناك العين درة مثل الجمان .. ومجرد الوصف لا يليق بالحسن إذا لم تأخذ الأسماء حقيقة الألوان  .. الأسود فاح بالعزة ومثل بؤرة الحدقة ليكشف للخلق جمال الإنسان .. والأبيض ذاك البحر علم عزة السواد فأحاط به بالأحضان ..  ومن يبتغي الأذية بعزة العين عليه أن يجتاز عواصف البحار .

ـــــــــــــــــــ

 الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد   

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق