]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تراتيلٌ من ألم

بواسطة: أشرف محمد اسماعيل المحامى بالنقض  |  بتاريخ: 2013-04-05 ، الوقت: 21:19:49
  • تقييم المقالة:

عندما تغمدُ فى قلب قلبك سكينك..

عندما تخنق بيديك قطك الصغير..

عندما تصنعُ بأناملك عزابات من تُحب..

عندما يتبدل الحنان لديك الى قسوة..

عندما تتبدل ورودك من بين يديك الى خنجر فى صدر حبيبك..

عندما تعتريك بسماتك من دمعات وليدك..

حينها إعلم ... من فورك أنك  لست أنت .. وأن مابيديك ليس بين يديك .. حتى أن ورودك ليست بورود..

إعلم حينها..أن العشق لديك لم يكن  بعشق.. وأن الجنون بمن تحب ليس بجنون .. إنما هو مسٌ يعتريك .. شيطانٌ يحتويك .. ظلمٌ ينتصر!!

هى تساؤلات ياسادة .. تحتاج إفادة .. تحتاج ردوداً من سكتات..

كيف للقاتل أن يبكى  قتيله ..إنه الإنسان  .. هو حقاً إنسان..

 قاتلٌ فى قسوة..يبكى من قتل بمرارة.. يجلس لجوار جثمانه حتى يُدوِّى إنفجاره . يصرخ .. يندم.. يلتمس منه العفو من بعد ممات ...... لكنّهُ...................... قد مات ..!!

كيف للقتيل أن يبكيه قاتلُه..ومنذ لحظات كان الأبغض الى قلبه من دون كل البشر .. لكنّهُ الإنسانُ ....هو حقاً إنسان..

كيف للجُرح أن يكون علاجاً من سقم .. ؟!

كيف للذبح أن يكون رحمةً من ألم .. ؟!

كيف للسجّان أن يبكى سجينه ..؟!

 كيف للجلّاد أن يرحم من جلد .. ؟!

كيف للظلام أن  يُنير العتمات ..؟!

 انها حقاً تراتيل من ألم ..  ومرارة من كلمات!!

كلماتٌ من يأس ... كلمات من توبة  أم عزاباتٌ وأنين ..إنها حقاً ... طعناتُ سنين..

لاترحل .. لاتأفُُل .. لاتغيب .. لاتتركنى  وحدى غريب..

لاتجرح .. لاتذبح .. لاتُصيب .. فقد كنت يوماً قريباً...  قريب..

لاتُهدّد . لاتُندّد .. لا تتوعد .. سأظلُ لديك ............ قدرٌعجيب..

هى زفراتٌ من مشاعر قتيلة.. هى لمحاتٌ من إنكسارات ذليلة .. لكنها .. لاتمحو دمعات الحاضر.. ولاتُنسى لمحات الماضى..

إنها قطراتُ ندم .. زفراتُ ألم .. لحظاتُ عدم .. تلك التى نحياها بالفُراق..عندما نموتُ فى لحظات عناق.. عندما تتملكك رعشات الخوف من غدك .. لوعاتُ قلبك من فراق ولدك.. من أنين كبدك . من رحيل قريبك .. من بُعاد حبيبك..

حتماً تكون ...  هى أقسى اللحظات..

عُُزراُ قارئى .. هى كلماتٌ غير مفهومة  .. لكنها .. ............................... تراتيلٌ من  ألم..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق