]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صهيل 115

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2013-04-05 ، الوقت: 13:09:38
  • تقييم المقالة:

 

 
و أحاول أن أشد أزر خطوتي المرتبكة 

...ما عدت أعرف ...

هل قدماي ترتجفان على الطريق 

أم أن الدروب من فرط الحنين إليك

تتكئ على أقدامي المنهكة 

..متعب هذا الحنين ..

وما أثقله من طريق 
_____
نضال فياض
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق