]]>
خواطر :
أيتها التكنولوجيا ، لما تصرين على غزونا...أفسدت عنا بساطة عقولنا و معيشتنا... كان الأجدر أن تبقين ما وراء البحارُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . لا تبخل على غيرك بالمشورة الحقيقية والصادقة رغم همك ، ولا تكن بخيلا فيما يرضي نفسك وغيرك مهما كان الثمن فالحياة متعة بين الجميع والإنسان جميل رغم همه   (إزدهار) . 

الأستبصار قراءة للمستقبل

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-04-05 ، الوقت: 12:24:07
  • تقييم المقالة:

الأستبصار هو قراءة المستقبل باستدراك تاريخ الماضي على خلفيات مراحعته بصدق والتخلص من التعصب والطائفية وصراع العائلات واختلافات الفتاوى وانسياب التحريمية والتكفير بوعى الراهن مع ابتكارية ودفع الأنسان نحو تنمية الذات في تفعيل طاقاته المعطلة لتحقيق استخلاف منتج دون الأنزواء في قراءات تأويلية مبررة لكثير من المغالطات ان التاريخ التآمري يعود في تحالفات مع قوى الشر متمثلة في امريكا ودراعها الضارب اسرائيل من اجل التغيير ..هل حقا سوف تحقق امريكا الديمقراطية والسلام للعرب ؟

هل امريكا ومجلس الأمن ..ومن ورائهم  اللمنظمات الحقوقية تبحث حقا عن حل للقضية الفليسطينية ؟

هل القيادة في فليسطين تبحت حقا عن استقلال ام اتحاد في اطار دولة اسرائيل الكبرى برعاية العم سام ؟

اعتقد ان على العر ب ان يدرسوا فتنة العرش قبل غزو المغول للمنطقة ..ليقفواعلى حجم الخيانات والتآمر والتخاد ل العربي ويقفوا قليل على فشل الوحدة بين مصر وسوريا ..وتهاوي  فكرة الأتحاد المغاربي ..ولمادا انتهت السودان الى اعتبارها  مستودع الأفكار المنغلقة وساحة للأنقسام تحت مظلة المم المتحدة ؟

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق