]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

قصة دمار سومر واكد من النصوص المسمارية /قصي طارق

بواسطة: قصي طارق qusay tariq  |  بتاريخ: 2013-04-05 ، الوقت: 12:11:48
  • تقييم المقالة:

 

قصة دمار سومر واكد من النصوص المسمارية 

ويبدأ فيه الشاعر بندب المصير المؤلم الذي قدرته الآلهة الأربعة آن، انليل، انكي، وننخرساك([1])لبلاد سومر وأكد وشعبيهما، فعطلوا النواميس الإلهية ME([2])التي تدار بموجبها شؤون العالم، والبشر، وأعقب ذلك تدمير المدن، والبيوت، ومرابط الحيوانات وحظائر الأغنام، وجداول الأنهار، والحقول، والمراعي، ونقل نظام الملوكية إلى أرض غريبة، وتنكر الإله (ننا) لمدينة أور ومعابدها، فحدث الانهيار الكامل لهذه المدينة المشهورة بسلطتها ونسبها، كما ويشير المقطع أيضاً إلى إدخال الغزاة شعائر غريبة إليها فضلاً عن وقوع ملكها ابي سين أسيراً بأيديهم، ونقله إلى بلاد عيلام التي لم يعد منها ، كما وقام الكوتيون بغزو البلاد غزواً أشبه بالطوفان الذي أباد كل ما يعترض طريقه؛ مما ضاعف دمار البلاد وخرابها للبلاد([3])، ونقتبس من مطلع النص ما يأتي:

1. لكي يُغير الأجل المحدد، وتُلغى الخطط المقدرة.

2. تجمعت العواصف لتضرب كالطوفان.

3. لكي تغير النواميس الإلهية لسومر.

4. لتُدمر المدينة، ويُدمر المعبد.

17. ولكي يغير موضع الملوكية.

18. وتدنس الحقوق والنواميس.

19. ليسلط ويل العواصف على البلاد.

20. وتُلغى النواميس الإلهية بأمر أنو وانليل.

32. لم يعد الناس يسكنوا في ديارهم، وأنهم أسلموا للسكن في أرض الأعداء.

35. وأخِذَ أبي-سين مكبلاً إلى عيلام.

37. كالطائر هجر عشه، ولم يعد إلى مدينته.

40. تحولت المدينة وما حولها إلى خراب.

41. وذُبح العديد من ذوي الرؤوس السود.

43. وشدو الراعي في قطيعه، لم يعد يتردد صداه في الحقول.

47. وهلكت عُشر حيوانات السهب، وانتهى كل شيء حي.

52. مدينة الثور البري المهاجم اغترت بقوتها.

55. الإله أنو، انليل، انكي، ننماخ، قرروا قدرها.

56. قدرها الذي لا يمكن تغييره، من يستطيع تحويله.

58. الإله أنو أرعب سكان سومر ، الناس خائفون.

59. خلعت الإلهة (ننتو) بوابة مخزن البلاد.

60. الإله انكي سيد مياه دجلة والفرات.

61. وأبعد اوتو (الإله شمش) كلمة الحق والعدل عن أفواه الناس.

62. وسلمت الإلهة أنانا النصر في المعركة إلى البلاد المتمردة.

63. الإله ننكرسو أهدر (دم) سومر كالحليب المسكوب للكلاب.

64. الثورة حلت بالبلاد بشكل لم يعرفه أحد.

65. إنه شيء لم تَرَ العين مثله، شيء لا يمكن وصفه.

66. اضطربت البلاد من شدة خوفها.

67. وتراجع إلهها، واختفى راعيها.

68. العاصفة أخذتهم، ولم تدع أحداً منهم يعود.

73. الإله انليل أنزل الكوتيين من الجبال.

74. فكان زحفهم كطوفان انليل، لا يمكن صده.

77. إنه ليوم أسود.

78. في ذلك اليوم سُحقت أفواه، وهُشّمت رؤوس.

79. العاصفة هبطت من السماء، والمدينة كأنها خُرّبت بالمعاول.

80. في ذلك اليوم أرعدت السماء، واهتزت الأرض، واستمرت العاصفة بلا هوادة.

81. اسودت السماء بظلمة حالكة، وأصدت الجبال.

83. واختفى القمر وسط السماء، وعاش الناس في رعب.

86. الغرباء في المدينة يتصيدون الموت.

87. قُطِعَت الأشجار الكبيرة، ودمرت الغابات.

89. جثث القتلى تطفو على نهر الفرات، واللصوص يجوبون الطرقات.

90. الزوج هجر زوجته، ولم يعد يقول آه يا زوجتي.

91. الأم هجرت ولدها ، ولم تعد تقول له آه يا ولدي.

92. وفي تلك الأيام دنست ملوكية البلاد.

93. الإله ننا عامل شعبه الكبير كالأغنام.

94. ملكها جالسٌ في قصره لوحده متسمراً.

95. ابي سين يجلس مكتئباً خائفاً في قصره.

96. إنه يَذْرِفُ الدموع بمرارة في قصره المضيء.

97. الطوفان الجارف غمر كل شيءٍ.

98. كالعاصفة الهوجاء فوق الأرض، لا أحد يستطيع الهرب منها.

99. لكي تُدمر المدينة، ويُدمر المعبد.

100. تلك المقاطعات انقلبت على رؤوس الرجال الصادقين.

101. وفاضت المقاطعات بدماء الرجال الصادقين([4]).

وفي المقطع الثاني الذي انتظم في (170) بيتاً يتناول الشاعر ذكر تفاصيل الدمار الذي حل بمدن بلاد سومر ، وعددها (40) مدينة من الشمال إلى الجنوب، ابتداءً بـ(كيش) وانتهاءً بـ(أور وأريدو) في أقصى الجنوب من بلاد سومر، مع ملاحظة الدمار نفسه في كل واحدة، وما حل بمعابدها من خراب وتدنيس الذي أدى إلى أن تهجرها إلهتها وهي تنتحب عليها. وكذلك نجد وصفاً لما تعرض اليه كهنتها من قتل وأسرٍ على أيدي الأعداء([5])وفي أدناه نقتبس بعضاً من المقاطع المختارة مما قيل عن ذلك الوضع المأساوي:

117. الأم بابا([6])تنوح بمرارة (في معبدها).

118. واحسرتاه (هي) تبكي بمرارة (على) المدينة المدمرة، المعبد المدمر.

 

 

137. أم البلاد، نن-سينا([7])بكت دموعاً مرة.

163. في ذلك اليوم كانت كلمة انليل عاصفة هجومية، من يستطيع فهمها.

164. كلمة انليل دمار على اليمين، (ودمار) على الشمال.

165. هذا ما فعله انليل من أجل تقرير مصير الجنس البشري.

166. جلب انليل العيلاميين الأعداء من الأراضي المرتفعة.

175. ويل لي، انليل سلم (المدينة إلى) العاصفة.

193. أقيمَت مناحة على منصة لتصل السماء.

214. في ذلك اليوم أجبرت العاصفة الناس على العيش في الظلمة.

221. أريدو العائمة على مياه عظيمة، حُرِمَت من مياه الشرب.

239. انكي مدينتك لعنت، أعطيت إلى أرض العدو.

251. في مدينة أور لا أحد يجلب طعاماً، ولا أحد يجلب ماء.

252. ولكن من أراد الحصول على الطعام، أخِذَ بعيداً ولم يعد.

253. إلى الجنوب نحو السهوب العيلامية، هناك يقتلون.

259. مدينة أور كغزال كبير قد اصطيد، حَنَتْ رأسها على الأرض.

260. هذا ما فعله الإله انليل، الذي يقرر المصائر.

277. واحسرتاه، بمرارة تبكي (على) المدينة المدمرة (على) المعبد المدمر([8]).

        أما المقطع الثالث فيعد محور المرثية الذي انتظم من (74) بيتاً ، يفصل الشاعر فيه الدمار الذي حل بمدينة أور خاصةً فقدان كل أشكال الوفرة، فهو يندب معاناة شعبها ملكاً وكهنة وشعباً، وما أصابهم من قحط ومجاعة ورعب وخوف، فقد أحرِقَت أبنيتها ومعابدها، ونُهِبَت مخازنها وغلّتها وجفت أنهارها، إلا أن الشيء الذي يعد جديداً في هذا الدور هو بكاء الإله ننا (su’en)أمام أبيه انليل متسائلاً عن سبب الدمار، ومناشده أن يعطف على مدينته ، ويعيدها إلى سابق عهدها([9])، حيث جاء ما نصه:

296. انليل أصاب المدينة بمجاعة ضارة.

301. أصبح شعبها مثل سمكة محجوزة (في بركة) تبحث عن ملجأ.

302. الكل طُرِحوا أرضاً لا أحد يستطيع النهوض.

340. الإله انزو En-Zu(سين) انتحب أمام أبيه انليل.

341. آه يا أبتي، أنت من أنجبني، لماذا تحولت بعيداً عن مدينتك أور التي أقيمت من أجلك؟

346. مدينة أور أضحت تلالاً خَرِبة كأنها قلبت بمعزقة.

348. آه (يا) انليل مدينتكَ ... أرض مهجورة.

352. يا أبتي يا والدي .. ما الذي فعلته مدينتي لكَ؟

353. يا انليل أعد مدينتي أور من عزلتها لتعانقك([10]).

والقسم الرابع يتضمن جواب انليل البارد والقاسي لولده ننا الذي خابت آماله برفض أبيه استغاثته، ولم يكتفِ بذلك بل إنه وَبَّخَهُ على التشفق لمدينة اور التي كُتِبَ عليها الدمار وعند مجمع الآلهة، وهو قرار لا يبدل ولا يرد، فإن (أور) استوفت نصيبها من الملكية فينبغي نقلها إلى موضع آخر؛ لأنه لم يقدر أن تدوم الملوكية في بلد واحد.

([1]) الإلهة ننخرساك: إلهة الإنجاب السومرية، وإلهة مدينة لكش، كرس لها المعبد الموجود في العبيد. ينظر:

بوستكيت، نيكولاس، المصدر السابق، ص137.

([2]) أطلق السومريون كلمة MEعلى النواميس الإلهية المقدسة، التي يقابلها في الأكدية كلمة: Parsuبمعنى: سنن القوانين أو القواعد

Labat, R., MDA, P. 219, No. 532.

وهي بمثابة النظم والقواعد لكل ظاهرة كونية وحضارية عملية وحسية، تجعلها تسير وتعمل إلى الأبد، بمقتضى خطط معينة وضعتها الآلهة التي أوجدت تلك المظاهر، مثل منصب الكهانة، الألوهية، عرش الملوكية، المعبد، القانون، الفن، تدمير المدن، الرثاء ، افراح القلب، الكتابة، الحكمة ... ينظر:

كريمر، صموئيل نوح، من ألواح سومر، ترجمة طه باقر، بغداد، 1957، ص184.

كذلك: بونيرو، جان، بلاد الرافدين الكتابة العقل الآلهة، ترجمة الأب البير ابونا، بغداد، 1990، ص292.

([3]) Kramer, S.N., ANET, P. 611.

كذلك، باقر، طه، مقدمة في أدب، ص217-218.

([4]) Mishalowski, P., Op.Cit, PP. 37-43.

([5]) Kramer, S.N., ANET, P. 611.

([6]) اوباو Bau: وهي الإلهة الرئيسة لمدينة كرسو، وزوجة الإله ننكرسو . ينظر:

بوستكيت، نيكولاس، المصدر السابق، ص128.

([7]) نن سينا، إلهة قُدّست في مدينة كلاب (جزء من مدينة الوركاء) ووصفت بأنها والدة الملك السومري الشهير كلكامش، وفيما بعد والدة الملك شولكي ثاني ملوك سلالة أور الثالثة ، وأصبحت فيما بعد الإلهة الرئيسة لمدينة آيسن. ينظر:

رشيد، فوزي، الشرائع العراقية، ص231.

([8]) Michalowski, P., Op.Cit, PP. 43-53.

([9]) Kramer, S.N., ANET, P. 611.

وكذلك باقر، طه، المصدر السابق، ص240.

([10]) Michalowski, P., Op.Cit, PP. 53-59.


 

 

Literature of Lamentation In Ancient Mesopotamia.n the Light of Cuneiform References.A Thesis Submitted by Hikmat Basheer Majeed Al-Aswad.o.The Council of the College of Arts.University of Mosul.In Partial Fulfillment of the Requirements.For the Degree of.Master of Arts.Ancient Archaeology.Supervised By.Khalid Salim Isma’el.Assistant Professor.2002A.D.pp20-40.                                                                      

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق