]]>
خواطر :
عش مابدا لك وكيفما يحلوا لك وإعلم أنك ميت يوما ما لامحالا   (إزدهار) . 

ماذا أعطى الإنسان لأخيه الإنسان ؟

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-04-05 ، الوقت: 09:22:42
  • تقييم المقالة:

كل يوم تصادفنا في الحياة الكثير من العراقيل والتي توقعنا في متاهات ..

مرات نشفى مرات نفشل ...

ونمارات نقهر المرض ...

ويبقى الحال في الدوران ..

ومن صانع هذه الأحداث إنه البطل دوم منازع ..لا تسأل عن الفرق ..فالإنسان هو هو الصانع للهوى

ويبقى الإنسان من يستطيع الإجابة على السؤال ..

من هو صانع الألم ؟

من هو بطل هذا الزمان ...العوارض والأسباب إختلفت وتعددت والمتضرر واحد ..

وفي كل مرة تفاجؤنا الأرقام الإنسان هو صانع المتاهات ...وغياب الأخلاقيات

ولو عدنا زمنًا إلى الوراء لوجدنا ما نريده ..فمنذ الأزل الإنسان صانع الألام ..والقابع على الأبار من الكلام

وهو المحرر للألام ..

إذن فمن هو الطبيب المداوي هنا هو الإنسان صانع الألام ...

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق