]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حماقات سقوط اجتماعي

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-04-03 ، الوقت: 19:23:04
  • تقييم المقالة:

لا يمكن ان يكون سقوط اجتماعي الا ادا كان هناء غباء وحماقات مدجنة ..مادا يعني تأجيج التوتر بين والي غيليزان وشيخ يحترف الرقية لدفع القضية الى الرأي العام من يكون هدا البلحمر الدي يطالب الوالي بتوفير الأمن من شرطة مكافحة شغب ودركحول محيط مكان استطبابه ويحمل الدولة في شخص الوالي ما يحدث من صراع ومناوشات ..ويهدد المتعاطفون باخراج ربيع غيلزاني للأطاحة بالوالي ..
انا لا اهتم بالرقية ولا اعتبر ما يقوم به هؤلاء من تدليس بوحي ابليس يخدم التطور العلمي او الطبي كالشيخ الدي يدعي انه يشفي من السرطان وعجوز تدعي ان لمسة من يديها تشفي من كل علة ...وهؤلاء المشعودون الدين يمارسون طقوسهم ببيوتهم كنشاط موازي وربما في كل اطوار الأنهيار الحضاري يطفوا هدا الأستطباب المشعود كخطوة لتفتيت ما بقي من عقل ..
ويبدو في الشارع الجزائر ايمان كبير بهدا الأستطباب خاصة مع فساد الأدارة في المستشفيات والنقص الفادح في التكفل بالمرضى مما يعطي العامل النفسي رغبة في التجريب والا كيف تتصور ان احد الحمقى الدي ليس له اي اطلاع بابسط اسلاليب الأسعافات الأولية ان يدعي امتلاكه علاج للسرطان او السيدا ..
لنكن حدسيين اكثر على القل لا نكون اغبياء ..اللعبة تدار بشكل خاطئ


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق