]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

معلمون أم متهمون

بواسطة: نور الدين  |  بتاريخ: 2013-04-02 ، الوقت: 10:01:34
  • تقييم المقالة:

يمحون جهالة مستحكمة أينما وليت ، هم جنود أمل يهوون على التخلف بحراب القلم  ، ويقتلعون جذوره المتمكنة بفؤوس العلم ، يكنسون ركامه بمعاول الفكر ، يغزون أرضه بكتائب  الحكمة ، هم يصنعون الحياة من رحم الموت ، يحيون القلوب الذابلة ، يصفون نخب الحياة من كل الملوثات ، يضيؤون الدروب و يسحقون فيها الظلمات ، من هم هؤلاء الذين يقذفونهم بشهب الإذلال ، من هم هؤلاء الذين يحابونهم بالليل والنهار ، أهم حماة جهل أم رسل ضلال ، يسفكون فيهم الطيبوبة  و يستكثرون عليهم صناعة الأجيال ، بربكم أليس المعلم صاحب رسالة ، دلوني على من في الكون يعظم قدره ، دلوني من إلى السماء بلغ مجده ، أليست التربية تغفر خطايا من حارب بعناد ، أليست التربية تمحو عار من حمل سيوفا كان يئد بها مشكاة الحق ، أليس الأسير يفتدي نفسه بعلمه متى علمه ، فيتحرر من ذنوبه كما تسل الزغبة من العجين ، ألم نعرف بعد قدر من علم ويعلم ، يتهمونهم بالتهاون ، بالمردودية الناقصة ، بانحطاط المستوى التربوي ، من هم هؤلاء جميعا ، إما خريج مدرسة وإما جاهل في جهالته ينعم ، فالأول تعلم واشتد ساعده لكن جبنه أرغمه على توجيه سهامه إلى من كان لهم الفضل في تنوير عقله المصمم على الانحراف ، فهو جاحد نعمة وناكر جميل ، أما الثاني فإن خاطبك فقل سلاما .

من هب ودب يأخذ القلم ليسرم للأمة مسارا ، إن الخطأ هنا مشيرا إلى أرض خصبة ، جففوا ينابيعها لتكن صحراء مقفرة ، أكسروا همم هؤلاء الحاملين للمشعل فيخل لكم وجه التيه وتبحرون في الظلمات ، ألستم من يحبون الصيد في مياه عكرة ، أولو الحكمة صمتوا و هالهم الفزع الأعظم وأصحاب عقول العصافير ماضون في زقزقاتهم كالببغاوات يرددون ما يصلهم من صناديق بنكية تبغي لمؤسساتها أن تييع المعرفة في هذه الدول التي ليست بها مناعة ضد كل ماهو آت من بلاد أخرى ، يرددون على غير علم وعلى غير تمييز وتبين . أنا لهم التميز وهم في بحر أنانية يسبحون .

العلم يراد له أن يكون سلعة تباع وتشترى ، أليس هذا ما آلت إليه الإنسانية ، كل شيء للبيع ، كلكم للسوق والسوق لكم ، بيعوا تفوزوا اشتروا تفوزوا ، منطق تجاري صرف ، نفعية لحظية ، براغماتية مهيمنة ، فتتفاخر الأسر أنا أشتري تعليم أبنائي بضعف مرتبي ، أرأيت هناك ؟ سوق أخرى للمعرفة يباع فيها نوذج جديد ، آخر الصيحات بعروض مغرية ، سواء بالمشاركة أو بالتحكم في المبلغ والمدة . لافتات على الطرقات تعلن للكل أن هنا ماركة مسجلة حذار من التزوير ، حقوق ملكية رافد من روافد العلم هي لنا لا لغيرنا .

فقم للمعلم وفيه التجيلا...كاد المعلم أن يكون رسولا

والسلام عليكم ورحمة الله  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق