]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الذبح ( مسبوقة ) الأخيرة

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2013-03-29 ، الوقت: 18:33:33
  • تقييم المقالة:

 

( 4 ) الأخيرة

 

تلتمع عينى أمي محذرة اخي بنصل السكين اللامع بلون الدم ـ حين يلعب بأنامله قرب الديك يرسم بيتا أو عرسا ويكتب اسمه بحروف باهتة متآكلة حمراء ـ تساقط قطرات دماء على مهل رويدا رويدا من منقار الديك على عينيه ؛ يغلقهما التراب المتجمع كتلة واحدة حول الدم ، ويزيل الكتلة الطينية المتجمعة سيل الماء المرشوش فوق السكين .
-------------------------

تمر أمي بنصل السكين على كفها اليسرى

تعيد احتكاك النصل ببياض الحائط

تصلب جسد الديك بين يديها

تفصل عنقه

تشق الجسد

تخرج أحشائه بيدين مرتعشتين ... ظافرتين .

تنازع الجسد ....

تفصده ...

..................... ينازعني أخي حول القبة والعرف ... نتصايح .

يعلونا نباح كلاب الشارع تتنازع حول الأحشاء

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق