]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رقصة على انغام الرحيل

بواسطة: علا سمحان  |  بتاريخ: 2013-03-29 ، الوقت: 13:33:40
  • تقييم المقالة:

 

مزاجي اليوم يروق لي.

لعزف لحن الوداع الاخير .

معزوفة نتراقص عليها سويةً,,,,

ستكون رقصة استنائية ,,,,أيقن أنها استثنائية .

فهي بطعم الرحيل ,,, رحيل يصطحبه الأشتياق والحنين .

 

ليس بالمهم كيف سيكون الرحيل وبأي حال ,,, فلنتناسى ونستمر في رقصتنا .

 

فلوضعية رأسي على كتفك هذا المساء إحساس أخر ,,,, والنبض بك وإليك نبض أخر.

ودقات قلبي تسبق اللحن الحزين ,,,, فهي تعلم أنه العزف الأخير لحروف أسمك.

فالقصيدة  ربما أوشكت على الانتهاء  ,,,, وسينتهي معها كـــل شيء

إلا عشقي لك هو ما سيستمر صدى يدندن لمسمع قلبي كل ثانية من عمري .

 

لا ورود سأستقبلها كـــل صباح ,,,,,

ولا قبلة المساء سترتسم على جبيني .

ولا حروف همس ستصاغ اليّ ,

 ولا لوحات مرسومة من وحي الخيال سنعيشها ... نسترقها خلسه عن كل الوجود .

لا شيء سيكون لي ,,, فبرحيلنا وداع لكل شيء.

نعم ,,,,,,سأكتفي بطيفك ,,,, سأكتفي بذكراك ,,, سأكتفي منك ,, خلسة منك .
سأسرق طيفك من كــــل الوجود ,,,, بلا عقاب
فانت ذات يوم كنت لي ,,,, ولا عقاب على روح كنت أملكها .

 

حبيبي تناسى كلامي ,,,, وابقى على رقصتنا ,,,, فهي الاخيرة وبطعم الرحيل .

رقصة اللحن الحزين ,,, رقصة الوداع الاخير .

كن ملكي لاخر رمق من سهرتنا المحتضرة .
اليوم نحن معا ً,,,, وغذاً انا ورقصتنا في مقبرة النسيان .

فكن لي ملكي ,,, لاخر رمق ....كــــن لي .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق