]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سلسلة ثغرات حبّ...(1)

بواسطة: م. حنين العمر  |  بتاريخ: 2013-03-26 ، الوقت: 15:10:12
  • تقييم المقالة:

سلسلة ثغرات حبّ...(1)
------------------------
صراخٌ..لومٌ..عتب..
كلماتٌ جارحة..إهانة ...فضائله عليك ..عطاياه..
لسانٌ يجرح..وقلبٌ يُثقل باللوم عليك..
إنَّها مجرَّد..لحظاتِ غضب..
"""اعذريني حبيبتي
لا تقفي عند جرح كلماتٍ ليستَ كلماتي..
تسللت دون علمي من خارج قلبي وروحي..
أيعقلُ أنك صدقتي؟؟
( أنَّ القلب الذي أحبك وأعطاكِ العمر بحرًا من شهدٍ وعسل هو ذات القلب الذي جرحك وأطال ليالي معاناتك..دموعًا ..ألمًا..صرخات قهر ملأت دنياكِ..؟؟)""""

كم نحنُ ساذجات بسيطات..عاطفيات..
بربكم أيُّ حبٍّ هذا الذي يضحكون علينا به...
لا تصدقي عزيزتي أن القلب الذي يحب ..يجرح حتى في لحظات الغضب..
بل هي خبايا نفسٍ تنتظر لحظةً سانحةً ..تكسر فيها الصمت أمامكِ..
لا تبتعدي ..لكن اعرفِ فقط أنها لحظات صادقة ..تستحق منك الوقوف عندها...

حينها فقط أنتِ ..عقلك وقلبك ..أحدهم عليه المسؤولية واتخاذ قرار بتغيير المسار إلى حيث الصواب...

*م.حنين العمر*


... المقالة التالية »
  • م. حنين العمر | 2013-03-30
    د/وحيد..الكلمات التي تظهر ساعة الغضب هي كلمات لها دلالة ما..تسوجب منا التفكير قليلا..انا لم اجعل البعد والفراق هو الحكم او المطلوب ..لكن يجب مراجعة الخطا ..والاخطاء..علّ قلبنا او عقلنا يجد الحل لنقاط أثيرت ساعة جدال ..لها اسقاطاتها بالواقع..
    شكرا لك..دااااااائما..بكل ود..
  • د. وحيد الفخرانى | 2013-03-29
    الصديقة / حنين العمر . . . قديماً قالوا . . ولا يزالوا يقولون حديثاً . . " فلان هذا قلبه أبيض رغم شدة غضبه " . . وكنا نعتبرها دوماً مقولة مدح فى ذات الشخص المقصود ، وليست مقولة ذم . . وفى رأيى المتواضع ، أن ماسطره قلمك فى هذا الخاطرة ، ربما كان نتاج موقف عابر مررتِ به ، وجعلكِ تكتبين هذه الخاطرة . . . ولكنى أراكِ وقد نقصت لديكِ خبرة الحياة ، حتى صرتِ لا تميزين بين القلب الطيب الغضوب ، والقلب الشرير بارد الطبع والطبيعة . . . إهدأى صديقتنا وتريثى طويلاً قبل أن تكتبى ، كى لا تعطى غيركِ النصيحة المدمرة ، أو على أقل تقدير ، النصيحة الخائبة . . . . خابت خاطرتكِ هذه المرة ، وخاب مقصدها ، وأدعو الله أن يخيب أثرها .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق