]]>
خواطر :
إني أرى في عينك براءة الذئابُ ... على ضفاف الوديانُ في الفرائسُ تنتظرُ و تنقضضُ ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أحلام موؤودة

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2013-03-26 ، الوقت: 02:09:32
  • تقييم المقالة:

 


عندما كنا صغار

أخبرونا أن الأحلام في إطار الحلال

وأنها مباحة لكل بني الإنسان

ولما حلمنا في الصغر

وضعنا أحلامنا في دفتر

مكانه قلوبنا..وطاقاتنا..وعقولنا

ثم أردنا ان ننقل احلامنا من رقعة الورق

إلى رقعة على أرض البلد

فرمونا بسهام الإحباط

وقيدوا طاقاتنا بأغلال من الإهمال والحرمان

ثم قاوا لنا..ما بال حروف أحلامكم باهتة

..على صفحة الزمن..

أما علموا أنهم أغرقوها بفيضان

من القهر والظلم والنسيان

حتى تاهت معانيها في زوبعة الإنتظار

..فسحقا لهم..وسحقا لأحلامنا

كيف إستسلمت لأشخاص أصابهم العمى

إلا عن مواقع اقدامهم
__________
نضال فياض
   


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق