]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دفئ العائلة

بواسطة: Nadia Cheniouni  |  بتاريخ: 2011-09-17 ، الوقت: 18:19:01
  • تقييم المقالة:

قد يتشتّت شمل الأسر على مدار السنة لكن,ماإن يقترب رمضان حتّى نحسّ بأهمية العائلة؟ فنتشوّق للإلتفاف حول مائدة إفطار واحدة تجمعنا على الخير والمودة والرحمة,فحتى المهاجرون يفضلون العودة في رمضان لينعموا بدفء الأسرة الذي حرموا منه في ديار  الغربة.                                                                                                                فرمضان هو الشهر الوحيد ذو القدرة على تقوية الروابط بما فيها رابطة الدم..وصلة الرحم التي تعتبر من أقوى الصلات وأعظمها عند الله..                                                                                                                                                                                                                                                                             وإن بقت القليل من الأسر متمسّكة بهذه الصّلة محافظة عليها إلاّ أنّ العديد منها قد ضيّعها! فكم من أبناء تخلّوا عن آبائهم لدور العجزة دون شفقة أو رحمة؟لينحصر عدد الأسرة في زوج وزوجة وإبن وإبنة؟!                                                                                                                                                                                                                                              في غياب الجدّ والجدّة والعمّ والعمّة والخال والخالةوهذا ما جعل مجتمعاتنا تضعف       وتنهار .                                                                                                                                                             فكم هو جميل ورائع أن نصادف أسرا متماسكة ملتفّة على مدى الشهوروليس في رمضان فقط,أسر تزيّن مجلسها ضحكة الصغير وحكمة الكبير..فلكلّ فرد في الأسرة مكانته وإذا غاب منها فردا إختلّ قطعا توازن الأسر,ووهنت قوّتها وتاه الفرد وسط نرجسية طاغية , وأنانية مفرطة هي اليوم أهمّ أسباب الشقاق والفرقة.....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق