]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الطبيعة وتأثيرها على المزاج الإنساني ...

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-03-22 ، الوقت: 18:30:15
  • تقييم المقالة:

يعتبر الإنسان هو المتأثر والمأثر في الإنسان وهو الصانع لأسرار الحياة ، لكن الطبيعة له بالمرصاد

يعني أن الإنسان يتأثر أيما تأثير بالطبيعة

لأن الإنسان الموجود على الأرض  وهو يتغير مع الفصول كما لو تكون الحرباء ....

فالإنسان في فصل الربيع ليس هو الموجود في فصل الصيف ، ولا في الفصول الأخرى ...

لأن الإنسان هو تراكمات من المشاعر فالفرحان ليس التعيس ، والمحتفل مع عودة الربيع ليس هو من يخاف الرعد

والبرق ...

والحزن الموجود في الطبيعة طوال فصل الشتاء قد يكون المحمول في القلب من قبل الإنسان

إذن فمزاج الإنسان سريع التأثر

والتغيير من وقت لأخر يجب أن يعالج وكم يحمل الإنسان من العلاج ، فهو الجدير بالإصلاح النفسي لنفسه .

وكم أظهرت لنا الأوقات هذه الصناعة المزاجية للإنسان ....

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق