]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وجوب العمل لاقامه الدوله الاسلاميه

بواسطة: احمد اللبو  |  بتاريخ: 2011-09-17 ، الوقت: 12:43:38
  • تقييم المقالة:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

وجوب العمل لاقامه الدوله الاسلاميه

الدوله الاسلاميه هي كيان تنفيذي سياسي لتطبيق احكام الاسلام وتنفيذها ,ولحمل دعوته رساله الى العالم اجمع عن طريق الدعوه والجهاد .

وان الدوله الاسلاميه هي الطريقه الوحيده لتنفيذ احكام الاسلام وانظمته الاربعه :النظام الاقتصادي – النظام الاجتماعي – نظام الحكم – النظام السياسي .

وبدون هذا الكيان التنفيذي يغيب الاسلام واحكامه عن الواقع والحياه , ويبقى مجرد طقوس دينيه روحيه وصفات خلقيه ليس بمقدورها حل مشكلات المسلمين الذين اعتنقوه .

وللاسف الشديد عجز علماء الامه المحدثين اليوم ان يبينوا للناس شكل الحكم في دوله الاسلام هل هو ملكيا ام جمهوريا او كونفيدراليا او امبراطوريا او اتحاديا ....؟.ولم يدركوا هؤلاء ان نظام الحكم في الاسلام نظام فريد متميز عن كل انظمه الحكم في العالم , كونه نظام رباني انزله والهمه الوحي على محمد بن عبدالله ص .

ومن لم يؤمن به فقد باء باثم من الله وحسبه جهنم وبئس المهاد .

واصبح لزاما على كل المسلمين ان يجدوا الدوله التي تنفذ احكام الاسلام لان بغيابها ايضا  تتعطل بقيه انظمه الاسلام الاخرى , فالحاكم او رئيس الدوله هو من يقطع يد السارق ويرجم الزاني ويجمع اموال الزكاه ويرعى شؤون المسلمين في الداخل وخارج البلاد , وهو من اناط الشرع به تطبيق عشرلت الاحكام ومئات الايات التي لم يسمح للفرد تطبيقها وتنفيذها على الواقع حتى ولو كان قادرا على ذلك الا بوجود سلطان حاكم .

ووجوب العمل لاقامه دوله الاسلام يتاتى من الادله القطعيه الثبوت القطعيه الدلاله من القران الكريم :

    قال تعالى : وان احكم بينهم بما انزل الله ....وقال تعالى : فلا وربك لايؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم .....وقوله تعالى : ومن لم يحكم بما انزل الله فأولئك هم الكافرون  و اولئك هم الظالمون  واولئك هم المنافقون وغيرهم من الايات كثير. ومن السنه المطهره: قال ص :من مات وليس في عنقه بيعه مات ميته جاهليه , والبيعه للامام الحاكم وان لم بكن موجودا وجب على الامه ايجاده .وفي روايه اخرى تقول :من مات بغير امام مات ميته جاهليه ,وقوله ص : من استطاع منكم ان لا ينام نوما ولا يصبح صبحا الا وعليه امام فليفعل . أي لابد للمسلم ان يبذل كل ما يستطيع بحيث لا ينام ولا يصبح الا وفي عنقه بيعه للامام الذي سيحكم بكتاب الله وسنه رسوله .

وايضا فان المسلمين احمعواعلى وجوب مبايعه امام لهم بعد رسول الله ص ,فهم وان اختلفوا على شخص الحاكم الذي سيحكم الا انهم اجمعوا على ضروره ان يكون لهم حاكم وسقيفه بني ساعده خير دليل على ذلك   .وان هذا الفرض المعطل في الاسلام هو ما يسمى بتاج الفروض نسال الله تعالى ان يتحرك من مخلصي امه محمد بالعمل الجاد لتطبيقه انه سميع مجيب . 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق