]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إمبراطورية الجواري في الدولة العثمانية (حريم السلطان) الجزء الثاني

بواسطة: Abdelfatah Benammar  |  بتاريخ: 2013-03-21 ، الوقت: 12:47:15
  • تقييم المقالة:

 

مصادر جلب الجواري

 

كان حريم سلطان الدولة العثمانية التي تسمى خطأً (بدولة الخلافة) تعج وتمتليء وتزدحم بآلاف الجاريات الجميلات يجلبهن من عدة جهات:   

 

1/ يؤتين من الحروب: فقد كشف لنا التاريخ أن الحروب التي كانت تخوضها دولة (الخلافة) ليس من أجل تبليغ رسالة الإسلام العادلة، ليس من أجل نشر الدين الذي يساوي بين الناس ويجعلهم كأسنان المشط، إنما كانت بغرض اتساع رقعة الإمبراطورية والحصول على مزيد من الجاريات الجميلات لاشباع غريزة السلطان. ففي الحرب كان تجار الرقيق يسارعون إلى ساحات القتال ليأحصلوا على نصيبهم من النساء والفتيات العذارى الأسيرات، ثم يأخذوهن إلى مقر دولة السلطان، الذي كان يشتريهن بأثمان مختلفة وذلك حسب جمال كل واحدة منهن، وكانت أعمارهن تترواح ما بين العاشرة إلى سن البلوغ.   

 

2/الإختطاف:  في عصور دولة الخلافة أزدهرت عملة الرقيق في آسيا وأوروبا وإفريقيا حيث كان قطاع الطرق واللصوص يختطفون الفتيات الأوروبيات والآسياويات وخاصة من بلاد القوقاز، نظرا لتميزهن بجمال يفوق جمال الفتيات التي يخطفن من بلدان أخرى. ثم يؤتين بهن إلى سوق النخاسة، والأغلب يبيعن إلى السلطان العثماني.

 

3/ قادة الجيوش: كان قادة الجيش العثماني كلما فتحوا بلد من البلدان يستغلون سلطتهم فينتزعون أجمل الفتيات من أهلهن، ثم يسلمونها هدايا إلى السلطان.  

 

4/ تعليم الجارييات: كان معظم الجاريات المسيحيات بعد بيعهن إلى السلطان، يتعرضن مباشرة إلى تلقي دروس عن اللغة والثقافة التركية ويتعلمن بروتوكولات وأداب القصر، وتجرى لهن اختبارات تظهر موهبة كل واحدة منهن، ومن خلال هذا الفرز يخترن الراقصات والمغنيات.

   

5/ الجاريات المحظوظات: إذا جلبت بعض الجاريات انتباه السلطان قد تكون محظوظة في هذه الحال فيتخذها لنفسه زوجة وينجب منها ولدا، عندئذ تعلو مكانتها وتصبح بمثابة السلطانة الحرة، ومن ثَمَّ يطلق عليها اسم القادين، او السيدة في اللغة التركية. وقد تحصل على حريتها كاملة بعد وفاة السلطان، وبما أن  سلاطين الدولة العثمانية صار من حقهم أن يتمتعوا بما يشاؤون من الجاريات فعينوا بعضهن ممن أنجبن لهن أولادا قادينات تعيش كل واحدة منهن في بيت منعزل عن الأخريات وويسخر لها الخدم وتحظى باعتمادات مالية.

 

عبد الفتاح بن عمار 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق