]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نظرات لن أنساها

بواسطة: Aml Hya Aml Elhya  |  بتاريخ: 2013-03-21 ، الوقت: 05:41:45
  • تقييم المقالة:

تعودت أن تسافر...نحزن أحيانا ....نضطرب كثيرا .....ولكن تعودنا

وكان الغضب الذى يعتريك يفقد المشهد وقعه.....ولكن كبرنا ..وكبر إدراكنا وعلمنا أن الغضب ماهو إلا ستار للحزن الذى بداخلك ستار للحزن الذى بداخلك   ...ستارللضعف ...للقهر الذى تشعر به وأنت مًجبر على السفر

فأنت مفارق ولكنك لاتريد أن تفارق ..ويجبرك الحال على الفراق

أدركنا مدى حبك لجمعنا ..من ألمك عند فراقنا

ولكن ...حتى عندما كتب الله علينا التلاقى ..أتى الفراق ...بيديك التى سُلبت وعيها ...بزينة الشيطان  وبالمرض الدفين فى عقلك

استسلمت لفراق جديد

وعندما أدركت ماحل بك وبنا تملك الحزن قلبك ولم تملك سوى  الكتمان

وعندما زرتك واجتمعنا بحت لى ....بنظرات بتقطع أنفاسك بصمتك...... بندم وعجز وقهر  يفوق الاحتمال

وجاء وقت رحيلى  وتبعتنى بنظرات لن أنساها 

لأول مرة  أنا أغادر وأنت تبقى ..واختلف التعبير  فلم أرى غضبك وضيق خلقك كما كان حال سفرك بل بصمت ونظرات عالقة متتبعة منكسرة  بعينين شاحبتين...بدمعة متحجرة فى عينك 

وسارت السيارة ومازالت عينيك تتبعنى والسيارة تعلو وتهبط بنا كأنها تقول ...لما الفراق


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق