]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

الـجمــيلة..

بواسطة: مصطفى يونس  |  بتاريخ: 2013-03-20 ، الوقت: 18:51:08
  • تقييم المقالة:

رأيتها فيما يرى النائم تداب بقدميها الموج على شاطيء الأحلام . لعينيها سحر ألف عام من الفتنة ولملامحها شيء كثير من كمال البهاء و الجمال..قوامها ممدد على الرمال كما لو كانت عروس البحر االتي اختزن في تفاصيلها كل أسرار كل جمال طاف بشطآنه و أمواجه و عناقه للشمس في كل صباح و غروب..

كان بالقلب راحة و براءة طفولة لم تتعكر.. وكان لعينيها دفء لم أعهده على صفحة الدنيا..توسدت ذراعها بلا تكليف تتناوب عيني الارتواء من نبع السعادة و الفتنة في ملامحها و نبع الصفاء في صفحة سماء لؤلؤية فوقنا..
كل شيء كان يقول بأنه حلم جميل..
و كل شيء في كان يهتف تمتع كأنه يمتد إلى الأبد..
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق