]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الدبله

بواسطة: د.هاله محمد البيلى  |  بتاريخ: 2013-03-18 ، الوقت: 22:40:54
  • تقييم المقالة:

أصبحت الدبله لدى الفتيات والشباب  أهم من حياتهم أنفسهم فلا يخلو أى حديث أو لقاء من النظر إلى الأيدى حتى نميز الحاله الإجتماعيه لمن يتحدث معه وكأن الحاله الإجتماعيه ستؤثر على مجرى الحوار ولكن هذه هى الطبيعه ولا نستطيع تغييرها ولكن من يستطيع أن يعلم مشاعر من يرتدى الدبله من خلال النظر إليها ....

عند الشباب:

1/بعض من الشباب عندما يرتدى الدبله يريها لكل من يقابله فهذا النوع على الأغلب يحب عروسه ....

2/البعض الآخر من الرجال يتعمد أن يريها للفتيات الغير متزوجات فقط وهذا ينم على نقص داخلى لأنه يريد أن يخبرها بأنه متزوج وكأنها تعشقه وسيصدمها إرتداءه لها ...

3/البعض الآخر يتعمد أن يخفى دبلته وهذا النوع من الرجال إما أنه غير مقتنع بالعروس أو يخاف أن يخسر باقى الفتيات...

4/البعض الآخر عندما ينظرهوأو غيره إلى يده يشعر بالزهو وهذا الشخص على الأغلب يشعر بأن قيمة ما يمتلكه عظيمه ....

عند الفتيات :

1/بعض من النساء عندما ترتدى الدبله تريها لجميع الناس وكأنها تريد أن تخبر الجميع بفرحتها بزواجها وحبها لشريك حياتهابل وربما ترى الجميع صورته لأنه أحسن الجميع فى نظرها...

2/البعض الآخر عندما ترتدى الدبله تريد أن تريها لشخص واحد فقط وهذا الشخص على الأغلب الحبيب السابق....

3/البعض الآخر عندما ترتدى الدبله تريها أولا للصديقه أو الزميله التى تغار منها وكأنها تريد أن تقول لها لقد فعلت مالم تفعلينه....

4/البعض الآخر عندما ترتدى الدبله تكون عابسه وحزينه هذه غالبا ما تكون ترتديها على غير رغبتها ....

5/البعض الآخر عندما ترتدى الدبله تخاف من أى أزمه أو مشكله يمكن أن تقابلها فتفشل علاقتها وتخاف من الحسد ومن الغيره ومن كل الناس حتى تنتهى علاقتها بالنجاح ..... 

عند النساء:

الدبله عند النساء هى الهواء الذى يستنشقونه فشغلهم الشاغل معرفة الفتيات المتزوجات من غيرهم وربما أيضا الشباب المتزوج من غيره  ولكن الفتيات على الأكثر....فهذه هى الوسيله الوحيده لممارسة دور الخاطبه ....ولكن هذا الدور كان غالبا ما يحدث بين النساء بعضهم البعض ولكن من الواضح أن النساء وجدن المتعه الكبيره فى ممارسة هذا الدور مع الفتيات فنجد الفتاه دائما ما تتعرض إلى مواقف سلبيه من قبل نساء فى سن الأمهات فتهتز قيمة إحترام السن بين الفتيات والنساء ....لأن السيده من البدايه لم تحترم قيمة كبر سنها وأرتضت بأن تتحدث إلى الفتاه مباشرة.....

 

وستظل الدبله القيمه التى تهفو إليها الفتيات ويغتر بها الشباب ويتلاعب بها النساء ولكن هل كانت للدبله وجود أصلا فى زمن الرسول صلى الله عليه وسلم التى أصبحت الآن يزاد فى سعرها ماديا كل حين والتى أصبحت عبئا على الخاطب.... 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق