]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الكذب اشكال

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-03-17 ، الوقت: 18:33:04
  • تقييم المقالة:

لا تكذب ..لقد اغلظ النبي  النكاية بالكاذب ..وجعله راس النفاق  فاكثر وجوه الكذب فحشا الكذب بل الكذب باب فاحش من النفاق ولما نستقرئ  حديت النبي المومن لا يسرق وهو يسرق وهو مؤمن ..بل لما فسر بلغة بسيطة تحمل معاني اجتماعية ونفسية كبيرة ..قال المؤمن قد يسرق ..المؤمن قد يزني ..لكن المؤمن لا يكذب ..لقد فصل البعض بين الكذب كنفي للأيمان والزنى او السرقة الغير نافية للأيمان ..اعتقد ان بنصوص كثيرة السرقة تنقص الأيمان وقد تنفيه  والزنى ينتفي بتعلطيه الأيمان ..محصلة الحديث ودرسه السوسيولوجي ان من تمام ايمان  المؤمن  الا يكذب وبالتالي لو لم يكذب وصدق بنية التوجه الى الله بالبر والخير وتحري نواهيه واجتنابها بصفاء النية  واستقام على صراط الله متتبعا سننا الخير في تشريعاته ومعاملاته السلوكية في المجتمع ..الا ترى ان الذي يستحي ان يسب او يقذف محصنة ايجرؤ على الكذب والفتئات على الله والدي يستحي من الله الدي يعبده كانه يراه ..وهو يراقب كل حركاته وسكناته الدي يعلم الجهر وما اخفى السر ويسمع المتناجون ...ا ن يكذب .. ولما لا يكذب هل يتحايل على الله ويسرق او يزني ..ان ادعاء دلك فسق يستوجب توبة واعتراف بذنب ..ان كم اكبر اشكال الكذب حقيقة ان تنسى ان الله يراقبك ..وانك تستطيع ان تخفي شيئ عنه ..انت تسلك بارادة وحرية لكن بغير بغي ولا تعطيل الحلال بين والحرام بين ..المتجرؤون على الله هم الدين يخوضون في المتشابه ..او المسكوت عنه ...لدا اعتبر ان من باب الكذب والرياء اسئلة تفتح بابا للتحريم لقد لعن من الح في السؤال حتى حرم بسؤاله شيئ ..لقد سكت الله عن امور كي لا يقصر على خلقه ...

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق