]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العلمانية والإباحية وجهان لعملة واحدة

بواسطة: د صديق الحكيم  |  بتاريخ: 2013-03-17 ، الوقت: 06:46:48
  • تقييم المقالة:

العلمانية والإباحية وجهان لعملة واحدة

بقلم د/صديق الحكيم

التجديد والتقليد أوالتطور والتقوقع أو الحداثة أم الأصالة ؟ التجديد والتطور والانفتاح والحداثة كل هذه أمور مطلوبة بل وواجبة علي المسلمين لمواكبة العصر ومستجداته لكن ماذا يحدث إذا تعارض التجديد مع العقيدة؟ وهل يمكن أن يتعارض التجديد مع العقيدة؟ هل يتعارض الإسلام مع التطوير والحداثة؟ الأصل هو أن الإسلام يدعو إلي الحركة والانفتاح والتطوير والتحديث لكن كل هذا ليس علي حساب العقيدة . هل الإسلام مع حرية المرأة أم ضددها ؟ هل الأديان جمعاء تبيح الأخلاق المرزولة مثل الزنا واللواط والسحاق وهل الغرب العلماني وأذنابه في الشرق حريصون علي كرامة المرأة وحريتها أكثر من الإسلام الحنيف ؟ نعم بعض المسلمين يتشدد في التضييق علي المرأة وهذا مرفوض شكلا وموضوعا لكن هذا الموقف لا يجعلنا نفتح باب الحرية الماجنة علي البحري ونسمح للأفكار المشبوهة والأخلاق الرزيلة أن تنتشر بيننا لذا كان هذا موقفي الرافض لوثيقة الأمم المتحدة المشبوهة  والتي رفضها الأزهر لأنها "مخالفة للإسلام".. وتحفظت عليها دول مصر والسعودية وقطر وليبيا ونيجيريا والسودان وهندوراس وإيران وحتي الفاتيكان!

فيما وافقت عليها  السفيرة ميرفت التلاوي رئيسة المجلس القومي المصري للمرأة (ممثلة نساء مصر رسميا!) وأيدها البرادعي ووجه لها التحية هل التلاوي والبرادعي ومن تابعهم حريصون كل هذا الحرص علي المرأة أكثر من الأزهر ورجاله ؟ ولمن لم يقرأ بنود هذه الوثيقة المشبوة هذه بعض بنودها


1. منح الفتاة كل الحرية الجنسية، بالإضافة إلى حرية اختيار جنسها وحرية اختيار جنس الشريك ( أى تختار أن تكون علاقتها الجنسية طبيعية أو شاذة ) مع رفع سن الزواج .

2. توفير وسائل منع الحمل للمراهقات وتدريبهن على استخدامها مع إباحة الإجهاض للتخلص من الحمل غيرا لمرغوب فيه تحت اسم الحقوق الجنسية والإنجابية .

3. مساواة الزانية بالزوجة، ومساواة أبناء الزنا بالأبناء الشرعيين مساواة كاملة فى كل الحقوق.

4. إعطاء الشواذ كافة الحقوق وحمايتهم واحترامهم، وأيضاً حماية العاملات فى البغاء .

5. إعطاء الزوجة كافة الحق فى أن تشتكى زوجها بتهمة الاغتصاب أو التحرش، وعلى الجهات المختصة توقيع عقوبة على ذلك الزوج مماثلة لمن يغتصب أو يتحرش بأجنبية .

6. التساوى فى الميراث .

7. استبدال الشراكة بالقوامة، والاقتسام التام للأدوار داخل الأسرة بين الرجل والمرأة مثل: الإنفاق، رعاية الأطفال، الشئون المنزلية .

8. التساوى التام فى تشريعات الزواج مثل: إلغاء كل من التعدد، والعدة، والولاية، والمهر ، وإنفاق الرجل على الأسرة، والسماح للمسلمة بالزواج بغير المسلم وغيرها .

9. سحب سلطة التطليق من الزوج ونقلها للقضاء، واقتسام كافة الممتلكات بعد الطلاق.

10. إلغاء الاستئذان للزوج فى : السفر أو العمل أو الخروج أو استخدام وسائل الحمل .

وفي الختام

رحم الله الإمام الأكبر الشيخ جاد الحق شيخ الأزهر الذي  قال كلمة الحق في مؤتمر السكان بالقاهرة قبل حوالي عشرين عام ورفض  هذه البنود لكن الباطل لا يمل من نشر فكره وأخلاقه الرزيلة لكن أبشركم إن الباطل كان زهوقا وصراع العلمانية والإسلام لكن يتوقف وعلي كل منا أن يختار أي الفريقين أحق بالأمن

حفظ الله مصر من كل مكر ومكروه وسوء

المقال 448


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق