]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قصة أسد سنغافورة لي كوان يو

بواسطة: د صديق الحكيم  |  بتاريخ: 2013-03-13 ، الوقت: 20:09:14
  • تقييم المقالة:

قصة أسد سنغافورة لي كوان يو

بقلم د صديق الحكيم

 

 لى كوان يو (89 سنة) قال إن أبطاله ثلاثة، هم شارل ديجول وونستون تشرشل وينج كيساوبنج. هذه العبارة قرأتها في مقال للأستاذ فهمي هويدي ودفعتني للبحث عن هذه الشخصيات الأربعة في محاولة لمعرفة أسرار قوتها وقدرتها علي تحويل بلادها من القوة إلي الضعف ومن الهزيمة إلي النصر ومن التخلف إلي التقدم وهنا أقدم ترجمة موجزة عن أسد سنغافورة  لي كوان يو 

 

لي كوان يو (16 سبتمبر 1923) هو اول رئيس وزراء لسنغافورة. بقي في منصبه مدة 31 عاما. يطلق عليه لقب باني سنغافورة الحديثة. تلقى تعليمه الجامعي في بريطانيا في جامعة كامبرج وحصل على شهادة في تخصص القانون. ثم عاد الى سنغافورة وعمل محاميا لعدة سنوات. في منتصف الخمسينات أسس مع مجموعة من خريجي بريطانيا حزبا اشتراكيا وعين هو امينا عاما للحزب. وفاز الحزب بانتخابات رئاسة سنغافورة عام 1959. وعين لي كوان رئيسا للوزراء وعمره 35 سنة. بعد 6 سنوات أعلن لي كوان استقلال سنغافورة عن ماليزيا. وأصبح لي كوان أول رئيس وزراء لجمهورية سنغافورة بعد الاستقلال. ظل لي كوان بعد ذلك مدة 25 عاما رئيسا لوزراء سنغافورة المستقلة. خلالها كانت سياسة البلاد الخارجية هي الحياد وعدم الانحياز وهي سياسة شبيهة بسياسة سويسرا. مع الاهتمام بالجانب العسكري وتبادل الخبرات مع الدول ذات الخبرة العسكرية مثل بريطانيا والولايات المتحدة وحتى اسرائيل. وكانت المجهودات تنصب على الأمن القومي والاقتصاد وقضايا المجتمع السنغافوري. في عام 1990 ترك لي كوان منصب رئيس الوزراء ومنصب أمين الحزب. ثم عين مستشارا في مجلس الوزراء. وظل في منصب المستشار مدة 21 عاما. في عام 2011 أعلن لي كوان تركه مجلس الوزراء وافساح المجال للدماء الشابة.  

قفز الناتج المحلي من 2 مليار دولار عام 1960 إلى 87 مليار دولار عام 2002. وارتفع معدل دخل الفرد السنغافوري من 435 دولار سنويا عام 1960 الى 30 ألف دولار سنويا حاليا وهو من اعلى المعدلات في العالم.

وتشكل بورصة سنغافورة حاليا ثاني أكبر مركز للتداولات المالية في آسيا بعد اليابان.

كانت هذه ترجمة موجزة عن هذا الأسد السنغافوري الذي حقق المعجزة الاقتصادية لبلاده خلال ثلاثة عقود

وهذا درس وعبرة لمن في الحكم ومن في المعارضة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق