]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الكبر و التكبر و الكبرياء

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-03-10 ، الوقت: 00:14:41
  • تقييم المقالة:

الكبر و التكبر و الكبرياء من نفس الكلمات فى الكتابة و النطق و الاداء

مختلفة المعانى كل واحدة منها لها صدى

الكبر فيه الوقار و الامان و الحياء تجد صاحبه يكثر للدعاء يحس بقرب الفناء

التكبر فيه معنى الكبر لكن على حساب الضعفاء

ترى صاحبه يستبد و يظلم غير عابىء بالمثل و لا بالحياء

همه قهر اخيه و قتله فى الخفاء بعيدا عن الاضواء

الكبرياء هو الاخر بلاء يصيب صاحبه يجعله ككلب مسعور بداء

يحسب نفسه بلغ الجبل طولا و هو فى الاصل قرد بلا ذكاء

ينال من المساكين و الضعفاء المال يحسبه يرجعه من الفناء

ليت الانسان يعى ما معنى الحياة يبعد عن الظلم يحب الاخاء


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق