]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

منزلُ الحُبِّ .

بواسطة: الخضر التهامي الورياشي  |  بتاريخ: 2013-03-09 ، الوقت: 11:41:37
  • تقييم المقالة:

 

للْحبِّ محلاَّن يُقيمُ فيهما عند الإنسان . أو لِنَقُلْ إنَّ له منْزِلاً يحْتوي على طابقين ؛ الطابق السفلي هو القلب ، والطابق العلوي هو العقل .

والدليلُ أنَّ العاشق حين يرى معشوقته فإنَّ دقاتٍ عاليةً تتردَّدُ في قلبه .. وحين يخلو إلى نفسه فإنَّ صورةَ حبيبته تتراءى له في عقله .

أليس الحبُّ بهذا التَّنقلِ يصْعدُ ويهْبطُ إلى طابقيْنِ اثْنينِ ؟!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق