]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

معلومات عن الالتهاب

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-03-09 ، الوقت: 09:02:25
  • تقييم المقالة:

الالتهاب هو استجابة قصيرة الأمد و حادة رداً على الأذى الذي يصيب النسيج و يعقبها إصلاح للنسيج و إعادة توليد..في هذه الحالة قد لا يكون النسيج أصيب بضرر بالغ يسبب تنخر necrosisأي موت الخلايا ،الالتهاب هي آلية تحافظ على حياة الإنسان و تساعد الجسم على التكيّف بعد الإصابة بالأذى و لكن قد يعيق الالتهاب النمو الصحيح للنسيج proper regenerationو آليات الإصلاح...الالتهاب المزمن يستمر لفترة طويلة كما في أمراض عديد مثل الحمى الروماتيزمية ، يجب علاج هذا الالتهاب في حال عدم وجود خطر مباشر يهدد النسيج الحي.

أسباب الإصابة بالالتهاب: هناك عوامل عديدة و متنوعة تحرض الاستجابات الالتهابية مثل:

#العوامل الفيزيائية: الاعتداء الجسدي..حادث سيارة..الحروق البيئية أي حروق الشمس و الحروق الناتجة عن البرد.

#عوامل كيميائية: الحروق الحمضية...الأدوية...سم الأفعى venom.

#عوامل العدوى: البكتيريا و الفيروسات و الطفيليات..

#الإسكيميا: نقص التروية الدموية و هذا يؤدي إلى موت الخلايا و بالتالي تنخر الأنسجة.

#المناعة: أمراض المناعة الذاتية و أمراض التحسس.

أعراض الالتهاب: الألم - الحرارة warmth- الانتفاخ - الاحمرار.

ملاحظة هامة: فقدان وظيفة المنطقة المصابة قد يكون من علامات الالتهاب ،من المهم أن نعرف أن كل علامات و أعراض الالتهاب واضحة.

عملية الالتهاب: عندما يصاب أي جزء في الجسم بأذى تتمدد الشرايين الصغيرة المحيطة بالنسيج المصاب و هذا يسمح بزيادة تدفق الدم إلى المنطقة المصابة و بالتالي حدوث احمرار...العوامل الفعالة في الأوعية تزيد النفوذية (يزداد قطر الثقوب increase pore size) في الشرايين الصغيرة التي تسمح بمرور خلايا الدم و الوسائط الكيميائية و البروتينات الدموية و تراكم السوائل في المنطقة...تراكم السوائل يؤدي إلى حدوث انتفاخ يضغط على أعصاب المنطقة ، الوسائط الكيميائية الأساسية في الالتهاب هي البروستاغلاندينات التي تنتجها الخلايا و هي تشارك في توليد الشعور بالألم.

قد يحمل الدم مكونات هامة لحماية وظيفة النسيج المتضرر..مثال: الخلايا البيضاء تقضي على البكتيريا أو بروتين الفيبرين ،قد تبدأ عملية التخثر إذا وجد أي نزيف ، الخلايا الحمراء لا تتسرب من الوعاء الدموي إلا في حال وجود شرخ كما في حالة hematoma( هو ورم دموي محقون أو ممتلئ بالدم ناتج عن قطع وعاء دموي) ،زيادة التروية الدموية للمنطقة الملتهبة يسبب سخونة هذه المنطقة (الحرارة).

الالتهاب هي عملية قصيرة الأمد الهدف منها حماية الجسم و تنتهي بعد إصلاح الأذى...الالتهاب هي عملية و ليست مرض لكنها تحتاج إلى علاج إذا استمرت أو سببت علامات و أعراض مزعجة بدون وجود خطر أو عوامل تهدد وحدة النسيج...في الحالات المزمنة يستمر الالتهاب بدرجة منخفضة لكن يحدث تراكم و تفاقم شديد و حاد acute aggravations.

الأدوية التي تستخدم في أمراض الالتهاب: مضادات الالتهاب اللاستيروئيدية - الكورتيكوستيرئيدات و تمنع تكون البروستاغلاندينات كما أنها تثبط وظيفة الخلايا البيضاء التي لها دور في الاستجابة الالتهابية - مضادات الهيستامين: الهيستامين هو مادة كيميائية تنتجها الخلايا البيضاء القاعدية basophilsو الخلايا البدينة mast cells..يفرز الهيستامين في الاستجابات التحسسية و يسبب الهيستامين التهاب موضعي...تثبط مضادات الهيستامين إفراز الهيستامين - العلاج بالحرارة و البرودة: هناك طرق عديدة تساعد في علاج الالتهاب بسبب تأثيراتها الفيزيائية على النسيج الحي...هذه الطريقة تؤدي إلى تضييق الأوعية الدموية مما يؤدي إلى تثبيط الالتهاب و هذا يساعد بوجود أعراض الالتهاب بواسطة تخدير المنطقة...يمنع التبريد الشعور بالألم لكن الحرارة تؤدي إلى تفاقم الالتهاب لكنها تخفف أسباب الالتهاب مثل التشنجات و الانقباضات العضلية..يجب إجراء هذا النوع من العلاج تحت إشراف طبيب لتفادي التأثيرات السلبية.

 


مترجمة


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق