]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الضيف

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-03-08 ، الوقت: 23:13:17
  • تقييم المقالة:

اعرف انى بشر احيا فى دنيا ضيفا لا املك شيئا يجعلنى اغتر

اعيش سنين من عمرى لا ادرى ان تطول او تكون ايام قصر

ترانى املك مالا و قصورا تخدمنى فاتنات اضحك العب فى الحقيقة انا مضطر

لانسى ضعفى حتى لا يرانى عدوى منهار منكسر

لا اخفى عنكم حزنى ترانى ابكى بداخلى دمعتى تخفيها ابتسامة مغتر

ابتسامة كاذب يحس بها الا قلب يملكه بشر

لا يعترف بعين ترى لديه حاسة فهم القدر

الضيف ان حل بمكان يستقبل بحفاوة يحلى معه السهر

تعطى له الهديا و يهنىء بعيش معتبر

ما بالك بالانسان حل ضيفا على الارض تنيرها بالنهار الشمس و بالليل القمر

ينعم بالدفء فى النهار و فى الليل يسهر مع النجوم و فاتنات اخر

حواسه يملكها قلب قد يميل الى الحاق الاذى بما فى الارض من غرر

يحيد عن السبيل القيم الذى سطره له مالك الدنيا و جميع الكائنات الاخرى و البشر

يسرق يقتل يطغى فى الارض ينسى انه ضيف يحسب نفسه مالك القدر

يطرد من الدنيا ليلتحق بعالم لا توجد فيه حفر

يحاسب عما اقترفه من خطايا تمس براحة بنى البشر


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق