]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الثورة مازالت مستمرة . بقلم سلوي أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2013-03-07 ، الوقت: 21:43:08
  • تقييم المقالة:

ثورة العزة والكرامة مازالت مستمرة ولن تنتهي أبدا ، ستظل تلك الثوررة العظيمة بكل انجازاتها الرائعة التي حققتها من الخامس والعشرين من يناير وحتي اليوم ستظل تلك الثورة الذي اجبرت مبارك علي التنحي الثورة التي انهت زمن الاستبداد والظلم وانهت عصر الحاكم الديكتاتور  وجاءت برئيس منتخب حقق انجازات غير مسبوقة تُسأل عنها المقابر التي امتلأت بجثث الشباب والشيوخ من ابناء مصر ، تُسأل عنها الدماء التي تسيل علي الطرقات وفي الشوارع مع كل طلعة شمس، يُسأل عنها شعب بورسعيد التي اصبح لكل اسرة فيه شهيد ، يُسأل عنها محمد الجندي الذي عذب بابشع انواع التعذيب حتي فارق الحياة ثم جاء وزير العدل ليؤكد ان الموت كان بسبب حادث سيارة ، تُسأل عنها حفلات التعذيب الجماعي امام قصر الاتحادية يُسأل عنها القانون التي انتهك وضرب به عرض الحائط تُسأل عنها القرارات الصائبة التي لا تأتي الا بعد دراسة وتأني تُسال عنها علاقة الندية بين مصر وامريكا تُسال عنها القضية الفلسطينية التي اختزلت في عزة وحماس تُسأل عنها الاختيارات الصائبة للوزارة ورجالها تُسأل عنها الاستقلاليه في اتخاذ القرار بعيدا عن الشاطر والمرشد ، تُسأل عنها الهيبة التي اصبحت للدولة بعد ان افتقدتها لسنوات .

الثورة مستمرة تلك الثورة العظيمة التي حددت للمواطن ثلاثة ارغفة في اليوم و وخمسة لتر بنزين وجعلت الاحتياطي النقدي يتراجع ليصل الي مرحلة الخطر الثورة التي قضت علي السياحة ودمرت الاستثمار الثورة التي جعلت التي جعلتنا نري الذبح والصلب والتمثيل بالجثث الثورة التي اغلقت المصانع وشردت العاملين الثورة التي اعادت المراة الي عصر الجواري والعبيد الثورة العظيمة التي احالت الاستقرار والامن الي فوضي ودمار وخراب الثورة العظيمة التي وحدت الصفوف وجعلت الجميع يدا واحدة الثورة التي قضت علي حوادث القطارات والسيارات الثورة التي جعلت مصير وطن بيد صبية تخرج في الشوارع تحرق وتدمر 

الثورة مستمرة تلك التي افرزت لنا ابطال ووجوه سياسية بارة  حملت لمصر مستقبلا اسود بسواد الليل الحالك الثورة التي صنعت من الخونه والعملاء والمتآمرين ابطالا ووضعت الابطال خلف القضبان الثورة التي جعلت الشعارات هي الشئ الوحيد الذي نسمعه ونردده الثورة التي جاءت لنا بجماعة لا مانع لديها من التحالف مع الشيطان من اجل تحقيق اهدافها 

الثورة العظيمة مستمرة ولن تنتهي الا اذا انهت علي ما تبقا من الوطن الا اذا احرقت الاخضر واليابس الثورة لن تنتهي حتي يملأ نهر النيل بالدماءبدلا من المياه الثورة مستمرة حتي تمتلا الصحاري بجثث القتلي بدلا من استصلاحها وتعميرها الثورة مستمرة حتي تؤتي الفوضي الخلاقة ثمارها وتحقق اهدافها الثورة مستمرة ولن تنتهي حتي يخرج الشعب ليأكل بعضه البعض عندما لا يجد ما يأكله الثورة مستمرة حتي يتم القضاء علي كل شئ في مصر والشعب سيساند ثورته العظيمة حتي تحقق اهدافها .

الثورة مستمرة الي ان تركع مصر امام موزة طالبه السند والدعم من دولة لا تتعدي حي من احيائها الثورة مستمرة بكل تلك الانجازات العظيمة طالما وجدت شعبا مغيبا باع عقله وضميره ومنعه عناده وحقده من قول كلمة حق يوقف بها الخراب الحادث وينقذ بها وطنا يثبت يوما بعد الاخر انه غير جدير به .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق