]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جراح الماضى

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-03-07 ، الوقت: 12:11:42
  • تقييم المقالة:

جراح الماضى تراودنى تبعث لى رسلة لاهجيها

فيها العتاب و المرارة لحياة جميلة  غابت عنى لاحييها

كنت فى دارى كالنسر احوم دوما حواليها

ارعى الاولاد و الاهل و مبانى الجيران و ما فيها

اقوم كل صباح للعمل ارى الزوجة الامينة بيديها

فطائر الخبز الناضج بيدها تسويها

تستدعى الاولاد و البنات الكل يحومون حواليها

البسمة لا تفارق فاه و القلب يحن لى و للام يتذوق معانيها

فيها الفرحة  حاضرة و دقات القلوب  تصفق ليها

تبعث التالف و الامن نظرات الكل تشهد بيها

ارجع المساء من العمل اجد امامى  باقة زهور ملكة بيت تهديها

غادرت الديار غلطا بنت حواء الله يهديها

تركت الجنة و دخلت بارادتى لنار لم ازل فيها

فقدت الحب و العز واخترت غدر الايام و لياليها

رمتنى ظالمة فى نار لن اتحمل البقاء فيها

عزمت البعد من العذاب و اترقب رد ام اولادى عليها

لعل الحياة تبتسم

لعل الفرج يقرب

لعل المغفرة تحظر

وقتها الم متاعى و اعود بلا هرب  ارجع حياتى  لمن كان و مازال يوجد فيها

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق