]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

روح امى

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-03-07 ، الوقت: 07:23:39
  • تقييم المقالة:

اسرد لكم حدث حقيقى عشته فى حياتى و لن انساه ابدا لما فيه من اجلال و وقار لروح امى التى خرجت من جثة امى يوم موت امى كانت الساعة تشير وقتها الى العاشرة صباحا يوم الجمعة 27 من رمضان 2005

كنت جاثما عند رجليها و هى محاطة بجمع من قارئى القران يتلون عليها سور من كتاب الله الكريم حتى تسهل لروحها الزكية الخروج من الجسم بلا اوجاع و كانت جالسة بقربى اختى و اخى الاصغر منى سنا نتابع المشهد  فيه الحزن و الاسى و فيه الاجلال و الاكبار لتوديع روح امى التى ستغادر الديار

اقسم لكم بربى العلى العظيم انى رايت روح امى خارجة من فمها نعم رايت نورا اول مرة اطل على من حوالى امى سمع عويل اختى و صراخها ارتعش و رجع الى الجسد لمت اختى وا مرتها   عدم تكرار هذا التصرف ثانية اجلالا و مجاملة لروح امى انتظرنا حواى ربع ساعة من الحادثة رايت ذاك النور مجددا يخرج من الفاه كانه بخار و اختفى

عشت ذلك المشهد اول مرة فى حياتى و ساظل اذكره ما دمت حيا و لن انساه فيه الشعور بالامان لرضا الرحمن فيه معجزة الروح و الجسد فى المشهد ايضا الحسرة و الندم

حسرة فراق امى و الندم على تفريطى فى اوقات كثيرة للجلوس مع امى لاشعر بمزيد حنان امى و دمعة امى

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق