]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كنتم تقولون (.................)!

بواسطة: حمد  |  بتاريخ: 2013-03-06 ، الوقت: 23:16:21
  • تقييم المقالة:

ايها الشرفاء

رئيس أركان الجيش السوري الحر يقول : لن نستطيع الإطاحة بالنظام دون دعم خارجي
وانا اقول لهذا الغبي العميل : كنتم تقولون ان الشعب كله ضد الرئيس بشار الاسد وهو الذي سيطيح به  اين الشعب الان  !
كنتم تقولون انها مسئلة وقت  فقط وهي اسابيع ويتم تحرير كامل سوريا  انتم وقنواتكم  العميلة وهاهي سنتين ولم يسقط النظام !!!!!
كنتم تقولون ايها العملاء المرتزقة ان الجيش العربي السوري هو من يقتل ويقصف المدانيين وانتم من تقومون في كل 12 ساعة بتفجير سيارتين واكثر مفخخة باطنان من المتفجرات عشوائيا ويموتو الابرياءوالاطفال ويشهد على ذلك منظمات دولية.
كنتم تقولون انه ينقصكم السلاح وقد تم شراء لكم شفقات اسلحة متطورة من اوكرانيا بااموال عربية ووصلتكم احدث الاسلحة  الامريكية والاسرائيلية والتركية ولكن تمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.
كنتم تقولون انكم تريدون تحرير البلاد فقط  وانتم نهبتم البلاد وذمرتم ممتلكاتها واغتصبتم اعراض نسائها  بحجة الجهاد في سبيل الله

كنتم تقولون نريد  حرية للشعب  وانتم من قطعتم لسان امراءة عجوز لانها قالت لكم ارحلو من بلدنا واتركونا نعيش بسلام ايها الكر (موثق بالفيديو )


كنتم  تقولون ............
كنتم تقولون ....................

وانا اقول لكم بختصار  ان هذا الصمود الاسطوري الغريب والعجيب الذي حققه الجيش العربي السوري وهذا النظام لم ياتي من فراغ  رغم هذه الحرب الكونية على سوريا الذي تشارك فيها كل التنظيمات الارهابية العالمية واقوى المخابرات الامريكية والتركية والاسرائلية والخليجية لاسقاط هذا النظام ورغم الملايين الذي يدفعونها ولكن  نسو  انا هناك جيشا عقائديا مكون من جميع اطياف الشعب وان هناك شعب يحب وطنه وسيحميه وان الحق سينتصر مهما طال الزمان

وشكرا

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق