]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تعبٌ لا بُدَّ منه !!

بواسطة: الخضر التهامي الورياشي  |  بتاريخ: 2013-03-06 ، الوقت: 14:12:55
  • تقييم المقالة:

 

أبداً لا نحتفظُ بصفحاتنا البيضاء ، ونَحْمي عاطِفتنا من الانْزلاقِ ، ونصونَ براءَتنا  من الصَّدماتِ ...  

نعْجزُ أن نتفادى ذلك ونحن نكْبرُ ، وتكبر معنا عقولُنا ومداركُنا ، وتمتلئ قلوبُنا بالمشاعر والأحاسيس ، وتغتني حياتُنا بالتَّجاربِ والأحْداثِ ؛ فإمَّا نرتاح ، وإما نتعب .

وغالبا ما نتعبُ ، ونُعاني ، ونتألَّمُ ، ونتأسَّف ، ونتحسَّر ...

ونُردِّدُ : يا ليْتَ لم نخضع لتجارب مُحدَّدةٍ !! 

ويا ليْتَ لم نلتقِ أشخاصاً مُعيَّنين !! 

ويا ليت لم نعشْ زمناً ما في مكان ما !!

ولكن هي سُنَّة الحياة ؛ ما هو مكتوبٌ على الجَبين لا بُدَّ أنْ تراهُ العيْنُ ، ويفرحُ أو يحزنُ به الإنسانُ .

وهي ضريبةُ الوُجودِ ، لا مناصَ من أَنْ ندفَعَها مِنْ دُموعنا ، أو أعْصابنا ، أو صِحَّتنا عُموماًً .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق