]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تشافيز / الرجل الذي قال (لا)

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-03-06 ، الوقت: 09:49:39
  • تقييم المقالة:

 

تشافيز الرجل الذي قال (لا)

تموت الرجال وتفنى الجبال,وتبقى الأعمال والمواقف تخلد الرجال ,تصنفهم بمصاف الأبطال ,لايقدرون بمال او أحوال.

وحده تشافيز عرف كيف يقود بلده الى اشتراكية رأسمالية ,لايظلم فيها أحد,ورغم البروباجندا الأجنبية ولاسيما الغربية,وضغط الشركات العالمية على بلده واقتصادياتها الا انه فضل الوقوف في ظل التغيرات التي يشهدها العالم الليبرالي الحر الأكثر توحشا.فضل تشافيز في البدء أن يجابه وحده العاصفة العالمية التي حولت العالم الى بزار سوق كبير  والعالم الثالث الى مجرد مستهلك للبضائع وللقيم ,هذا قبل أن يتحد مع سائر الدول  الإمريكولاتينية.

تشافيز هزم الجميع ,هزم حتى الدول النامية المتربعة على عرش الكراسي سنينا طوال,هزم المؤامرات والإغتيالات وكل اساليب الإغراءات كي ينضم او يخون وطنه او يخون مبادئه وظل مسلة من مسلات القرن الواحد والعشرين,يذكر بأبطال الملاحم اليونان والرومان القديمة ,بأنه لاتزال في هذا العالم الرجال والأبطال الذين  يحبون الخير لأوطانهم والعبرة لمن يعتبر,رحل تشافيز عن هذا العالم وبأعتراف اعداء الأمس ,وحتى ان هزمه الداء الخبيث,لم يستسلم لداء هيمنة أساطير وأباطيل أبابيل العصر,كلمة (لا) حقيقة واحدة ولو كانت مرة خير من ألف كلمة (نعم) يملؤها النفاق والشقاق والرياء.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق