]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اغلق بابــهم بإحكام

بواسطة: محمد عياد الدواس  |  بتاريخ: 2011-09-13 ، الوقت: 11:04:23
  • تقييم المقالة:

                                         

اغلق بابــهم بإحكام
عندما تنتظر في محطات الوصول لحظة مجيئهم
تنتظر و تنتظر .. وعقارب الساعة تلتقي و تبتعد
قالوا سيأتوا اليوم .. لم تأخروا !!
ها هم قد أتوا .. لا أصدق !! .. إنها اللحظة التي انتظرتها طويــلا
فاتحا ذراعيكـ 180 درجة لإستقبالهم
فتتعجب بتلويحهم لكـ بكلمة هااااي
ولم تلبث علامة التعجب في ذهنكـ .. إلا وتُـصفع بريحيلهم قبل وصولهم إليكـ
واكتفوا بكلمة هاااي من بعيــد
عندها اغلق بابهم بإحكام .. و إياكـ و العودة

اغلق بابــهم بإحكام
آولئكـ الذين سميتهم بالأحباب ..
و منحتهم ودكـ و بساتين وردكـ
و لكنهم تغيروا عندما عصف الخريف
لأنهم ظنوا أن كل الوريقات التي في البستان ستجف .. و ما عاد هناكـ لزوم لكـ في حياتهم
و نسوا جوافة الخريف .. و نسوا رمانة الخريف
و عندما أتى الربيـع .. أتوا ليقطفوا من البستان كالماضي
قل لهم عندها : : أين كنتم أيام الجوافةِ و الرمان ؟؟
مثل هؤلاء الأشخاص يا صديقي يتغيرون بتغير الزمان و المكان
لذلك .. اغلق بابــهم بإحكام .. فلا حاجة لكـ بوجودهم !!

اغلق بابــهم بإحكام
آولئكـ الذين سميتهم بالأصحاب
ربما كانت التسمية صحيحة .. ولكنها ناقصة !! ..
فكان حرياً بكـ أن تطلق الإسم كاملا ألا وهو ( أصحاب المصلحة )
فعندما تتقاسم معهم حلوكـ و مركـ
وعندما تسعد لأنسهم و تحزن لبعدهم
وعندما يمتليء جوالكـ برسائلهم النصية المملوءة بالود و الأشواق
وعندما يتحدثون معكـ عن الدراسة لتقول لهم ما هو المهم و ماهو الأهم
وعندما تعطيهم كتبكـ ، و يكون عندكـ في الغد درسٌ مهم
وعندما تتمنى أن لا يفوتهم معكـ شيءٌ جميــل
لكن تنصدم بجفاءهم لك أنت و جوالكـ .. مع رحيـل العام الدراسي
ولا يأتون إلا بعد قدوم العام الجديد..
عندها فقط .. اغلق بابــهم بإحكام

اغلق بابــهم بإحكام
عندما يوجهون لكـ النصائح بأن ألزم دراستـكـ
عندما يسألونكـ عن درجاتكـ وكــم نسبتكـ ... و تظن أن الغرض من سؤالهم هو اهتمامهم بكـ ..
عندما يخبرونكـ عن مدى سعادتهم بنجاحكـ
و تنصدم بعد حيـن أنهم سيسعدون أكثر لو رأوا اسمكـ في قائمة الراسبيـن ..
عندها اغلق بابــهم بإحكام .. و اكتب عليه : خطر .. من يمسه يصعق
فما بالكـ بمن جرّب يوماً ما فتحه ..

                                  بقلمـــي .. محمـــد عيـــاد الدواس


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق