]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المفاجئة

بواسطة: Abdellahi  |  بتاريخ: 2013-03-05 ، الوقت: 03:03:24
  • تقييم المقالة:

لقد تفاجئت في هذا اليوم وذلك عندما كنت أرفض الاستسلام قبل أن أري وطني يقف علي قدميه ويمثله رجال أكفاء لديهم من الضمير ما يميزون به الخطأ من الصواب  أري في وطني مهندسين - أطباء - تجار - اقتصادين - سياسين- عسكريين . 

و أن تموت الرشوة في صفوف هؤلاء .

ولكن للأسف كان وقع المفاجئة ثقيلا عندما تبين لي أن أولئك الرجال هم من أفسدوا وطني أفسدوه بأخلاقهم بأفكارهم بمنهجهم بسياساتهم   بطموحهم العفوي بحبهم للسلطة والمال فجميععهم يلعبون علي نفس الوتر المال السلطة هم أساس الحياة فأحدهم يبيع وطنه  بدرهم يبيع أخلاقه  يبيع نفسه لا أفهم السبب لسان حالهم يقول بالمثل الحساني ( أل أدخل غابة يزوي زي أطيوره) .

ربما يفسر ما بهم بالتهاون في تطبيق الشريعة والدين في حياتنا اليومية فما يقومون به هو أخذ مايعجبهم من الدين وترك الباقي حيث اصبح الدين لا يفرض بل يفرض عليه كما هو الحال في الكثير من الدول اليوم للأسف .

وطني موريتانيا أعتز به وبه رجال مخلصين ولكنه للأسف هناك آخرين مفسدين وشغلهم الشاغل هو إفشاء الفساد وتربية المفسدين.

كما سبق لقد كنت أرفض الاستسلام ولكني اليوم بدأت أبحث عن الراية البيضاء لرفعها ولكن لن أنزل إلي مستوي أولئك المفسدين.

  • طيف امرأه | 2013-03-05
    بارك الله بكم أخي النقي
    الأوطان في حالة واحدة من الفساد , فالوطن كجسد واحد لو قلنا ان الراس سبب الفساد سيكون الكل في سكره لا حدود لها
    وحينما تصبح الاعضاء في حالة مرض وتفشي للمرض يبدأ الدماغ بتحليل العلة ,, ولكن هل هذه وهذه كافية لأوطان زرعنا بها العلة ليس
    فقط الاستعمار الارضي بل كل تصنيف يسمى استعمار , فكري , اجتماعي مباديء
    كلها اصبحت أفكار غريبة عن أوطاننا فقمنا بارتداء ما برق امام العيون , ولم نفقه ذاك البريق ولا ذاك المقاس بل لم نقم بأخذ القياس المناسب لنا كي يلائم أحجامنا وبيئتنا
    اخوتي في كل الاوطان العربية المسلمة
    علينا العودة الى ديننا السليم لا دين ارهاب ولا دين متأمريكين .
    الدين الصح دين الفطرة السليمة , الدين الحنيف ,  الذي جاء به نبينا الحبيب صلى الله عليه وعلى اله واصحابه أجمعين ونهج الصحابة الراشدين
    حينها نستلم فكرنا الصحيح وسيرعانا الله بعدما تركناه نحن
    سلمتم وسلمت الأوطان من كل سوء واستعمار
    طيف بكل تقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق