]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تاريخ يتجدّد و زمن أبدا لن يتوقّف...

بواسطة: ريم الغزال  |  بتاريخ: 2013-03-04 ، الوقت: 18:25:51
  • تقييم المقالة:

يوم تضيق بك الدّنيا...ترى الزّمن متوقّف

ويوم تتحسّر على ما أنت به ... ترى الزّمن متوقّف

ويوم تحسّ بالضّجيج في أذنيك... ترى الزّمن متوقّف

ويوم ينال منك الاشتياق و تقتلك الوحشة ... ترى الزّمن متوقّف

   ألا تدري أنّك تستطيع تحريك الزّمن!

  باقترابك من الله و إدراكك للآخرة ترى الوقت يمضي، يسرع، و أبدا لن  يتوقّف، وبقولك" إنّ لله و إن إليه راجعون"، ترتاح نفسك، وتمضي الأيّام، ويوم تلبّي نداءه و تلجأ إليه، وتتوقّف عن سماع المحرّمات من التّفاهات، سيذهب ذلك الضّجيج، وستمضي الأيّام بدون توقّف كذلك، ويوم تدرك بأنّ الله موجود في الجزائر، فرنسا، وفي مصر، و أوروبا ....وهو المحيط، سوف لن تعرف مفردة أوجدها القاموس واسمها" غربة"، ويوم  يكون مكان حبيبك قلبك، فلن تعرف للاشتياق سبيلا، فكيف تشتاق لروحك وهي معك...

  أأدركت بأنّ الزّمن أبدا لن يتوقّف!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • د. وحيد الفخرانى | 2013-03-06
    العزيزة / ريم . . . أدركتِ الصواب ، وأصبتِ كل الحقيقة ، حين قلت أن الزمن حقاً لن يتوقف ، مهما عظم شأن الأحداث . . ولكن عقولنا هى التى قد لا تستوعب تلك الحقيقة فى بعض الأحيان ، ونعتقد أن الزمن قد توقف عند حدث ما أو شخص ما ، ونغفل دوماً أن للكون رب يدير شئون حركته ،وأن عقارب الساعة - ساعة الزمن - لا تتوقف أبداً ولن تعود إلى الوراء قط .          تحياتى إليكِ ريم الصديقة .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق