]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

نظرة الى واقعنا

بواسطة: Doudou Ddh  |  بتاريخ: 2013-03-03 ، الوقت: 14:11:49
  • تقييم المقالة:

مر من حياتي ربع قرن و من خلال تجربتي المتواضعة و الخبرة المكتسبة استطعت ادراك الأمور و أرى الحياة و المجتمع و كل ما يدورمن حولنا عبر منظارخاص.أستطيع تصنيف عقليات الناس الى ثلاث فئات.

هناك فئة و الحمد لله مازالوا متمسكين بدينهم و عاداتهم و تقاليدهم الحميدة محافظين على القيم الإنسانية النبيلة و ان كانت معرضة للأنقراض هؤلأء يمثلون نسبة ضعيفة في مجتمعنا و أراهم في هيئة النخبة ‘ يرون الحياة و مشاغلها كمحطة يجب الوقوف عندهاو الإستمتاع بما أحل لهم من طيبات للإنتقال الى النعيم الأبدي في ظلال الفردوس.

الفئة الثانية تمثل الأغلبية المطلقة من الناس و من أهم خصائصها المزج بين ملدات الحياة و نشوة العيش و بين واجباتهم نحو دينهم و اصالتهم العربية ‘ و هنا يحدث صراع بين القلب و العقل حيث يصعب ايجاد التوازن لتكون الطريقة المتبعة في فهم معاليم الحياة صحيحة و مبنية على أسس متينة‘وكسب الأجر لضمان مكانة في الجنة و نعم المآب.

ثالث الفئات همها الوحيد هو تكريس المال و الصحة و الوقت للإستمتاع بما طاب و لد من شهوات الحياة و العيش في أنغامها الحلوة‘أما من الناحية الخلقية فحدث و لا حرج‘ انحطاط وفساد في الأخلاق و الطباع .و الشخصيات المنحرفة أو الأمبالية من أهم السمات الناتجة عن هؤلاء و مع الأسف يؤثرون بشكل ملحوظ على تفاصيل واقعنا المعاش طبعا بطريقة سلبية و يلقون اهتماما أكبر من الغير و يأخدون بزمام الأمور.

في ضوء ما يقال و ما يحدث ‘يمكن القول ان الأجيال  السابقة  و الزمن الجميل لن يعود. ادا ظل اللإهتمام بالمظاهر و الماديات و نسيان عمود الحياة و الدين و الأخلأق هو مقاس العيش الكريم

أختم ببيت شعري لأحمد شوقي

انما الأمم الأخلأق  ما بقيت      ادا هم دهبت أخلأقهم دهبوا


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق