]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الهدف توريط حزب الله

بواسطة: محمود فنون  |  بتاريخ: 2013-03-03 ، الوقت: 08:27:41
  • تقييم المقالة:

 

الهدف توريط حزب الله

محمود فنون

3/3/2013م

إن الهدف من الإستعدادات الرجعية الطائفية في لبنان هو كشف ظهر حزب الله

يبدو أن معركة تصفية الحساب مع حزب الله قد بدأت

الرجعية اللبنانية وحدة واحدة متضامنة في وجه حزب الله

قلنا من زمان أن ضرب سوريا يستهدف تفكيك الحلقات الثلاث المتمثلة بسوريا وايران وحزب الله ،بل وضربها جميعا .

إن تصريحات السيد حسن نصرالله في كلمته الأخيرة ،تعبر عن رؤيته بل وخشيته من تحركات في لبنان تستهدف البدأ بمشاغلة حزب الله ومناوشته ،استعدادا لحرب طائفية سنية شيعية ،على إعتبار أن إنشغال سوريا بهمومها الى هذه الدرجة التي وصلت اليها سوف يحرم حزب الله من السنيد الحامي .ومن زمان قلنا أن السكين التي تذبح سوريا هي في ذات الوقت تحز رقبة حزب الله مما يريح إسرائيل من عدوين في آن واحد .

إن المخطط الأمريكي يسير بوتائر عالية ،والتوجيه الأمريكي لخلق ترتيبات جديدة في لبنان يقوم بها ذات الفريق المكلف بسوريا :تركيا وقطر وهذه المرة بدور أبرز للسعودية

كانت الخطوة الأولى خلال السنوات الماضية هي تفكيك الإحتضان الشعبي العربي والإسلامي حول حزب الله

حزب الله كان قد هزم إسرائيل ودفعها للإنسحاب من جنوب لبنان عام 2000م وكان صمود حزب الله عام 2006 ،وكل بطولات المقاومة اللبنانية عبر العقود الماضية من توجيه ضربات لإسرائيل وصفقات تبادل الأسرى ...التي خلقت مناخا عاطفيا عاليا حول حزب الله والسيد حسن نصر الله .

بعد ذلك إشتغل بوق الدعاية متعدد الأفواه علىى قاعدة معاداة الشيعة وشيئا فشيئا معاداة حزب الله لتفكيك التعاطف من حوله ثم تم تجريبه قبل سنوات حيث برهن على قدرة عالية على السيطرة والدفاع والهجوم .

واليم يجري تأسيس جماعات اسلامية مرتبطة بالغرب والرجعية العربية لمناورة ومداورة حزب الله وكشف ظهره واشغاله عن واجباته الوطنية تمهيدا لضربه وتصفيته إن أمكن أو كما تقتضي الخطة .

هناك محذار واحد في وجه هذا المخطط :إذا كان الرد المتوقع هو توجيه الضربات الصاروخية الشديدة لإسرائيل .

لقد سعت إسرائيل وأمريكا الى تأمين الأجواء الإسرائيلية بالقبة الحديدية ،وتسعى القوى الرجعية كلها لكشف أسرار حزب الله وسلاح حزب الله لضرب الحزب وسلاحه ومنعه من أية ردة فعل

إن وصولهم الىى هذه الأسرار سوف يسرع من تنفيذ المخططات .

الأسرار يحصلون عليها من المعارضة السورية من رجالاتها الذين سبق وخدموا في الجيش السوري أو من التحقيق القاسي مع العسكريين السوريين الذين يتم أسرهم في المعارك الدائرة في سوريا ،ومن خلال الجواسيس وكل وسائل الإستخبار في المنطقة وفي إيران.

إن الحال الوحيد أمام حزب الله هو القيام بتوجيه الضربات التي يستطيع توجيهها لضمان تنفيذ مخططاته ومحاولة زجر العدوان عليه وأن لا يتأخر كما حصل مع سوريا التي نأمل أن لا  يكون قد فات أوان تهديها .

إن إسرائيل ستكون الشريك الأول في العمل على الإجهاز على حزب الله وذلك بموافقة الرجعيين العرب والحلف الإمبريالي الرجعي وهي القوة  الوحيدة التي سيناط بها مثل هذه المهمة إن استطاعوا الى ذلك سبيلا .

لبنان مليء بالعملاء والرجعيين الذين يمكن تجنيدهم  .والحركات الإسلامية يمكن أن تنقل مريديها من كل الأقطار وتحشدهم في لبنان كما تحشد حاليا في سوريا ،ولا يهم أن يكونوا كلهم حطبا ،فالمهم أن يشاغلوا حزب الله وينهكوه تمهيدا لكسره .

إن حزب الله أقوى منهم جميعا وعليه أن يستخدم قوته .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق