]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إسرائيل تقف على معبر رفح " المحرر!"

بواسطة: محمود فنون  |  بتاريخ: 2013-03-01 ، الوقت: 21:23:06
  • تقييم المقالة:

 

إسرائيل تقف على معبر رفح" المحرر!"

محمود فنون

1/3/2013م

نشرت وكالة معا الإخبارية خبر منع نائب الأمين العام للجهاد الإسلامي من دخول قطاع غزة من خلال معبر رفح .وكان زياد النخالة يرغب في التوجه لقطاع غزة عبر معبر رفح ،غير أن الجانب المصري أبلغه بالرفض الإسرائيلي .

وقال  نافذ عزام معبرا عن أسفه:

"كنا نتمنى أن يكون القائد الفلسطيني الكبير بيننا لحضور فرح نجله طارق لكن الاحتلال منعه للمرة الثانية من خلال رسالة أبلغها للجانب المصري".

وتمنى الشيخ عزام أن يدخل النخالة إلى غزة ومعه كل قيادات الشعب الفلسطيني الذين يعيشون في الشتات بعد تحرير غزة وزوال الاحتلال عن فلسطين"

إذن معبر رفح يعمل بإدارة الأمن المصري وتحت إشراف الأمن الإسرائيلي الذي يعمل (من وراء الزجاج)أي لا يظهر وهو حاضر ويمثله الأمن المصري وسيرفع له قوائم بأسماء الداخلين والمغادرين .

والأمن الإسرائيلي سبق وسمح بدخول خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس  وآخرين ورفض دخول عبد الله شلح.

إن دخول جميع القادة وخروجهم من قطاع غزة يمر عبر البوابة الإسرائيلية إن قطاع غزة تحت الإحتلال .

والآلية هي :يقوم أمن حماس برفع قوائم  المغادرين  للامن المصري الذي بدوره يرفعها للأمن الإسرائيلي ويدققها ثم يعيدها للأمن المصري الذي بدوره يلتزم بما جاء فيها بعد الفحص.وكذلك الحال بالنسبة للداخلين حيث يرفع الأمن المصري القوائم للإسرائيليين الذين يدققون القوائم ويلتزم الأمن المصري بالنتائج .

إن قطاع غزة تحت الإحتلال .والأمن المصري ينسق  مع الأمن الإسرائيلي  إلتزاما بالإتفاقات ،ويظهر الحرص الكامل على الإلتزام بقرارات الأمن الإسرائيلي دون مناقشة .ولا تقف أمور التنسيق عند هذا الحد .

  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق