]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العلم...أساس الرفعة

بواسطة: محمد عبدالرحيم الشلفي  |  بتاريخ: 2013-02-28 ، الوقت: 14:00:48
  • تقييم المقالة:

العلم ..الذي يبني السلطان الأبدي الذي لايفنى إلا بنهاية مالكه.

- العلم ..هوالطريق الممهد إلى المجد والسلطان في الدنيا وهو الرائد الذي لايكذب صاحبه حتى يصل به إلى نعيم الحياة في الأخرة العلم بدون شك هوالسبيل الوحيد للإلمام بواقع الحياة الدنيا فيهبك الفوز برضا الرحيم الرحمن جاء في الأثر"لايفسح في المجالس إلا لإثنين صاحب علم وصاحب سلطان فإختر لنفسك أي الإثنين تريد صاحب علمٍ والعلم يهب المال والسلطان وليس العكس".

فهاهو زيد بن ثابت يسطر أعظم صفحات الجهاد جهاد القلم عندما منع من الدخول إلى أحد الغزوات لصغر سنه فلم يقف بل نقب عن منجم أخر ليرى الكنز العظيم ألا وهو العلم فلقب بترجمان الرسول لأنه يقرأ ويرسل رسائل الرسول صلى الله علية وسلم إلى زعماء الروم الذين لا يتحدثون العربية فأخذ يكتب الرسائل بالعبرية .

ويكفي صاحب العلم فخراً أنه قد حمل شئً قُرن بإسمه جل في علاه العليم ولما للعلم من مكانةٍ كبيرة كان خير دعاء "اللهم علمني ماينفعني وزدني علماً".

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق