]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مشاهد اختزلتها من الحياة وكانت صفحتي 2

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-28 ، الوقت: 11:04:58
  • تقييم المقالة:

مشهد :1
فتاة لم تكمل تعليمها
دخل الحب وشرع ابوابها
تزوجت به بعد صراع من الاهل واخيراً
انتصرت ولكنها خسرت ذاتها مع رجل لم يقدرها
وكان مصيرها الإنفصال عنه
وبدأت المأساة دون تردد
مشهد:2
ابن بار بوالدته
تزوج امرأة
جعلته في خيرة وحيرة من امره
فترك امه تنتشلها الطرقات والهموم
بواقع مأساوي
تركها بجانب طريق اليأس
حررت ذاتها القت الليالي السود غلالها عليها
فباتت في دار عجزة وحيدة تنتظر موت محتم
وخاتمة تسرها القلوب

 

مشهد:3 رجل حزين لديه من الاطفال ما رزقه الخالق
وليس لديه المال ليكفي قوت ليلتهم صارعه المرض
حتى بات بباب من اليأس
ظلمه المجتمع وكان وحيداً دون من ينتشله من براثن الأيام وغدرها
مات بعد ان ترك الصمت يغلف الوجوه
مات تاركاً اطفالاً يرتشفوا الذل ليحيوا من جديد

مشهد:4 اصدقاء منذ زمن
لا يعرف الغدر الطريق اليهم
حياتهم أشبه بحلم
واتت موعد صدفة الأيام
ذاك الصديق احب فتاة لكن غيرته القاتلة من صديقه
فقرر البعد عن صديقه بغيرتة القاتلة التي ادمت المقل
فكان الشك له بالمرصاد
وانتهت الأخوة وأصبحت على طريق النسيان

مشهد:5
طبيب في مؤسسة خيرية
تلك المؤسسة الشريفة امنت عليه وله
فهو شريف بنظرها
بدأ الطمع يسعى الى دربه التائه
وجعله يرتشي الذل والهوان
فبات قلبه اموال وعقله حبرعلى ورق مزور
يأكله الجشع ولحظات من الكتمان

قلمي وما سطر
لحن الخلود
ناريمان


 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق