]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اعتذر

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-02-27 ، الوقت: 18:33:13
  • تقييم المقالة:

انتهى زمنه ..احس برعشة وبرودة بين اصابعه رمى القلم ..كانت الورقة لا تزال عذراء ..كان عشقا ودفئا ..لا مسها وقال اعتذر ايتها الجميلة ..لا تعتبي يا ورقتي الطاهرة ..نفسي اليوم تسلطت عليها روح شريرة ..لا اريد ان الوت بياضك ..ان اغتصبك

فليبقى وجهك عشقا عبقا برائحة التوت البري ..

  ايتها الدهشة المقدسة ..

يا نبوءة الأزهار ..

اريد ان افجر الجدار ..ان اكسر دواة الحبر ..انها امتزجت بدم السفاح ..اريد ان اصرخ ان ابكي ان افجر الزمن ..

ليمضي الرصيف  بلا خطى ..

اتعرفين ..انا لم اعد اصدق ..ان عالمي ظل بريئا ..

القتل حرفة ..لم يعد احد يكتب الكل يقتلون ..

تفوه ..اريد ان ابصق في وجه الكدابين

والمرابين اريد ان امزق شعور المومسات

واسقط تجارة السلاح ..

استسمحك ايتها الورقة ..

اريد ان ابول على كراشي الملوك


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق