]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الآم اِلإنتقام

بواسطة: رحمه فؤاد رجب  |  بتاريخ: 2011-09-12 ، الوقت: 02:07:00
  • تقييم المقالة:

 

الآم اِلإنتقام

عيشنى فى اجمل الخيال

وظللت أعيش فى الاحلام

كنت اتمنى مرور الايام

كى تنول احلامنا المنال

ونكون سويا بسلام

آمنت أن الفراق فى حياتى ليس له مجال

واستيقطت من الغفله والمنام

على صدمات تهد الجبال

على توعد لقلبى بالالام

وبلفعل اصبح الفراق امامى لا محال

رأيته كالذئب الذى يأكل الاغنام

فقطعت بيننا كل الحبال

واصبح فى عينى  ُملام

فوجدت قلبى للهموم شيال

ورفع قلبى للعصيانِ كل الاعلام

بعدت وتوقفت عن الاشغالِ والاعمال

وسكت لسانى عن الكلام

رغم ان قلبى للحنين ميال

لكنه سيهداء وينسى مع الايام

قلت وداعاًََ من حياتى يا امير الجمال

وجرحته وقلت بلا عوده سلام

فهل الانتقام لى حرام أم حلال؟

ظننت أنه من حقى قلب حياته إلى الغمام

وهدم كل جنان الامال

ولم اكن أعرف أن الانتقام سيزيد من الالام

بقلم\رحمه فؤاد رجب


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق