]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حلمي الهارب من يقظة المستحيل

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-02-26 ، الوقت: 09:26:01
  • تقييم المقالة:
  مدخلـــــــــــــــ:
سخاء قلم اعتقلت به الذاكرة
طي الهــــــــــــــــــــجران
نعمة من الله انعمها على بني البشر
فكان الــــــــــــــــــــــــــــــقلم....
وهمسات سر بعالم مكنون من الذات
شعلة حق انيرها نبراس صدق
قلم معطاء لملمت به افكاري
وبت أُُدونـــــــــــــــــها

فكانت هنا وهناك بين السطور
خوفاً من ان افقدها كنت اتلوها
بعبق ذاتي ومرارة ايـــــــــــامي
و
حلمي الهارب من يقظة المستحيل


لوحات اروِج لـــــــــــــــــــــها بعالمي
فكانت احرفي تتشرنق بذاتي وتعلو اسطري
ابتساماتي وشوق لبعض الكلمات
التي حذفت من قاموسي




اعدت ترتيبــــــــــــــــها
بروح طـــــــــــــــــيبة
افرجت عنها من سجون الأيام
وكانت لي حكايات معها ومع قلمي



كنت ادونها وادون فيها ربيع
خوفــــــــــــاً من ان افقدها
فتــــــــــبقى وحيدة دون اثر
تعلن عن حاضري وماضي
امســــــــــــــــــــــــي وغدِ


لحظات وكنت في عمق محيط بي من الأحرف
اخذتني بروعة جمالــــــــــــــــــــها
فكانت تعانق الواقع واتلوها بجدية
فكنت ذات سخاء مـــــــــــــــــــعها
اعطيتها حقها في بوح من الروح للروح




كانت لحظات مشرقة رغم مغـــــــــــــــــيب شمسي
ورغم تلك الصحراء الجدباء التي تحيا داخلـــــــــــــي
عندما مات الحب والقوه في غياهب الكذب والخداع
كانت احرفي قويــــــــــــــــــــــــــــة وقتها




تمردت على الواقع وتكلمت رغم صمتها
ورغم الضـــــــــــــــــــــــجيج
ورغم السكون الذي يلف
بعض من الأوهام حـــــولها

مخرجـــــــــــــ:
أيقنت ان لكتاباتــــــــــــــــــــــــي
فجــــــــــــــــــــــــــــــر لا بد منه
مع طلوع نهــــــــــــــار جديد
وأمـــــــــــــــــل باســـــــــــم
ُُُُُُُُُُُُ



قلمي وما سطر
لحن الخــــلود

ناريمــــــــان
03/03/2012



 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق