]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التحرش الجنسي ضد المرأه جزء من فكر التخلف

بواسطة: الامير الشهابي  |  بتاريخ: 2013-02-26 ، الوقت: 06:05:04
  • تقييم المقالة:

قريبا يطل علينا يوم المرأه العالمي فماذا قدمنا لها .وهنا أضع رؤيتي وأساهم برأي متواضع حيث وجدت أن معظم ما يصادفنا ونراه على أرض الواقع هو من مظاهر أو أسباب هي بمجملها من أسباب التردي التي تعيشه المرأة العربيه وفي العالم الأسلامي ..وأن المعتقدات الدينيه التي تحط من قدر المرأه والموروث الأجتماعي الذي مازال عاملا من عوامل التخلف في بناء تفكير ساقط
ينظر له للمرأه وهما من أهم أسباب الجنوح لتصرفات تهدر فيها كرامة المرأة ..يقابله في المقابل  ثقافة سطحيه لدى العديد من أفراد المجتمع العربي وبروز ظواهر الأنحلال الخلقي الذي تساهم فيه الأنظمة السياسيه وبعض مانراه اليوم من إنتشار ثقافة الأفتاء المغرض الذي يصور أن مصائب العصر والأمه هي المرأه  للتغطية على فساد الأنظمه السياسيه والدينيه ..إن مانراه من ظواهر الأنفلات المزمنه تاريخيا
بحق التعامل مع المرأه والتي ليست بالجديده  بدأت تتكشف نتيجة ظهور منظمات حقوق الأنسان وقدرة المرأه على إيصال صوتها بكل الوسائل والتركيز على كشف ظاهرة التحرش المخزيه التفاصيل ..وهنا نرى كيف يتعامل المجمتع مع هذه الظاهره بلامبالاه نتيجة إزدواجية المفاهيم وضبابية القوانين . بل نجد أن  النظر للموضوع  يصب بتشخصيه أنه جزء من مرض إجتماعي وليس ظاهرة تتفشى وهي موجهة ضد المرأة الكيان والأنسان  .إن مشروع نهضة المرأة العربيه بماتعنيه النهضه ليس للمطالبة بحقوقها فقط بل العمل على النضال الحقيقي ف  لتكون على قدم المساواة مع الرجل في إدارة شؤون الوطن  . وليس سرير للذه ومصنعا لتفريخ ألأبناء.  فمتا يأتي يوم يكون هناك رئيسة جمهوريه إمرأه أم سيخرج أهل العمائم ليقولوا لنا أنها ناقصة عقل ودين . وسأترك الدين لأن الدين لله وليس لأحد أن يحكم بنقصانه حتى الأنبياء .
نعم مشوار المرأة مشوار مملوء بالصعاب وتزداد الصعاب فيه من مشروع أمركة النظم السياسيه التي تدعي أنها تحكم بإسم السلطة الدينيه التي تسميها شرعا لتعود بنا لعصر صكوك الغفران والتخلف والتبعيه للغرب والصيهونية .
نعم كلنا وقوفا لموقف واضح لدعم نضالات المرأه ضد التحرش الجنسي والتحرش الفكري والتحرشي المسمى شرعا فتغصب المرأة غصبا
وتسلب حريتها وإرادتها ويحجر على عقلها وفكرها .
لا وبل كل أنواع التحرش التي نراها على كل المستويات ..عاش نضال المرأه العربيه من أجل رفعتها لتكون أما وزوجة وأخت الرجال ولتدفن وإلى الأبد الفتنة التي تطل برأسها والمرأة وقودها .
كل عام والمرأة العربيه بخير في ذكرى يوم المرأه العالمي
لكل إمرأة عربيه أنت مساحة الحريه وأنت صانعتها لأن الرجال الأحرار يرضعون منك حليب الحريه
الأمير الشهابي 2013/2/25
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق