]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فلسفة الحمار

بواسطة: ALIM  |  بتاريخ: 2013-02-25 ، الوقت: 17:14:42
  • تقييم المقالة:

ما من حيوان تظلمه النعوت مثل الحمار ، نصيح في وجه المغني الذي نشز صوته هذا نهيق ، ونهمس لشخص يستغله رئيسه ، استحمرك السيد ، ونقول للشخص البليد بالانتماء لعائلة الحمير ، ونصف الشبق بشهوة الحمار ، حتى من كبرت أذناه شبهناهما بأذني الحمار ، ومن فسد خلقه كان من الحمير ، وعند كل سب وغضب ارتبكت فيه الألقاب أسرع الحمار جريا على اللسان .

قيل لحمار يوما ألا تدافع عن فصيل الحمير الذي أنهكته تلك الألقاب فصمت وسكت و أرخى أذنيه والذباب يحوم حول عينيه وقد استوطنه الخمول والكسل ، و نال  منه الإجهاد وحمل الأثقال ، ولم يجد في نفسه لحظة مرح يمرغ فيها جسده في الأرض ذات اليمين والشمال كما ألف كل يوم كلما أزيحت عنه بردعته . فهام ولم يجب العصفور المزقزق ولا الحمامة  الهديلة ولا قوق الدجاجة ولا ثغاء العنزة ، سرعان ما رجع صاحبه حاملا ما لذ وطاب من كومة تبن وصاع شعير ، فنهق نهيقا مستعطفا واتجه إلى مائدته وهو يتمسح سيده الذي مسح على ظهره كما يمسح على رأس اليتيم .

تقدمت العصافير لتشاركه الزرع فقال الحمار " ابتعدن ياذوات الأجنحة لو فيكن لحم وشحم لبني الإنسان لأكلتن من تحت أرجلكن وفوق رؤوسكن فنهرها نهرا فانتشرت هاربة من قضمات أسنانه ، فجاء الحمامة على استحياء تخطب وده بسلام جنوح خنوع ، فقال لها  أرأيت الحاجة ماتفعل بنا هكذا نخنع ونركع لأن في أنفسنا مآرب أخرى .

فقالت الدجاجة متبخترة أنا سيأتيني وجبتي بدون خدمات ولا مجاملات ، بل الإنسان من يخدمني فلن أطلب منك من اليوم شيئا ، وكذلك قالت العنزة وهي ما تزال تلوك حصة الظهيرة اجترارا كأن بفمها علكة لا تفقد ليونتها وحلاوتها .

ضحك الحمار وقام يمرغ جسده في الثرى بعد أن أتي على أخر قشة وحبة ، ولا يزال يضحك ويضحك من بوحمهما ،

فقال في نفسه متى علم الإنسان بغبائهما وهن يطعمن ليذبحن و تفترس بيوض الواحدة ويحتسى حليب الأخرى ، كانت كل النعوت المستهجنة لفصيلتيهما اتجهت . 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق